المكلا (المندب نيوز) علي الجفري

بدعم من دولة الإمارات العربية المتحدة، واصلت ” هيئة الهلال الأحمر” أعمالها الإغاثية و الإنسانية بتوزيع خيام ايوائية على عدد من المناطق النائية بمديرية ارياف المكلا بمحافظة حضرموت لدعم استقرار البدو الرحل، وذلك ضمن عشرات المشاريع والمبادرات التي تنفذها الهيئة بالمحافظة لتخفيف معاناة المواطنين وتطبيع حياة الأسر التي تعاني أوضاعا صعبة بسبب الظروف التي تمر بها البلاد.

وتتضمن حملة «الهيئة» توزيع 50 خيمة على اهالي مناطق وادي حمم ووادي المسنى من البدو الرحل الذين يتخذون العروش والعشش سكناً لهم بمديرية ارياف المكلا أحد المناطق النائية في حضرموت،  ويعيش سكان هذه المناطق الذي يبعد عن أقرب مدينة توجد بها خدمات  مئات الكيلومترات، في ظل انعدام الخدمات الأساسية.

وقال ممثل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بحضرموت السيد حميد راشد الشامسي: «إن الهيئة وضعت ضمن اهتماماتها الإنسانية ومشاريعها الإغاثية سكان المناطق الريفية البعيدة التي يسكنها البدو الرحل لتقديم العون والمساعدة، خصوصاً أن تلك الفئات محرومة من الخدمات الأساسية.

 مضيفاً ان هذه الحملة تأتي كواحدة من عشرات المشاريع التي تنفذها الهيئة في حضرموت لتخفيف معاناة المواطنين نظراً لتدهور الأوضاع المعيشية والصحية والاقتصادية نتيجة للأحداث التي تشهدها البلاد.

 وأكد “الشامسي” أن دولة الإمارات عبر ذراعها الإنسانية الهلال الأحمر حريصة على تنفيذ المشاريع الحيوية للمناطق المنسية والغائبة عن المنظمات الإنسانية الرسمية والخاصة.

وعبر المواطنين عن شكرهم وتقديرهم لقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة وشيوخها على ما تقدمه لهم من معونات هم في حاجة ماسة لها نظراً لانعدام مصادر الدخل.

This slideshow requires JavaScript.

ترك الرد