الضالع(المندب نيوز )خاص

رفعت وحدات القوات الجنوبية المشتركة جهوزيتها العسكرية للدرجة القصوى، وذلك بعد رصد تحركات مريبة من قبل عناصر المليشيات الحوثية المدعومة من إيران في محيط موقع الحرة و القشاع شرقي معسكر المشواس.

وبحسب مصدر ميداني جنوبي فان الأخيرة مشطت أجزاء واسعة من مناطق الظفير والقلة وحبيل عبيد، بعد أن رصدت تحركات ميدانية لعناصر المليشيات الحوثية التي استقدمت تعزيزات جديدة في الآونة الأخيرة إلى مواقعها المتقدمة بجبهات القتال المشتعلة هناك.

وطبقا للمصدر فإن وحدات القوات الجنوبية المشتركة من كتائب الشهيد القائد “مروان العشوي” ولواء الشهيد “شلال الشوبجي” تسيطر على الموقف العسكري وبكامل جهوزيتها تحسبا لأي طارئ.

وتعد جبهات القتال المشتعلة شرقي مديرية الحشأ واحدة من أوسع جبهات القتال و أشدها ضراوة، حيث تمكنت طلائع القوات الجنوبية مسبقا من تحرير مواقع القفة و الحرة والجفينة من قبضة المليشيات، بالوقت الذي تواصل فيه القوات الجنوبية تقدمها صوب معسكر المشواس الإستراتيجي، كبرى التحصينات العسكرية الذي تسيطر عليه المليشيات الحوثية غربي محافظة الضالع.

ترك الرد