المكلا ( المندب نيوز ) كتب د. خالد القاسمي

لقد بدأ واضحا لمن لا يصدق مساعي هذا المشروع الذي صرفت عليه الحكومة القطرية المليارات من وسائل إعلامية بعضها من الدوحة مباشرة وأخرى من تركيا ومن عواصم أوروبية مثل بريطانيا

ناهيك عن المبالغ المالية للميليشيات المسلحة وقادتها في سوريا والعراق وليبيا واليمن

ولا شك أن ما تحصل عليه تركيا من قطر وليس آخرها 15 مليار دولار لدعم الليرة التركية من السقوط بالإضافة للإستثمارات بعد أن توقف الخليجيون والعرب من الإستثمار في تركيا

هذا المشروع الذي يكلف الخزينة القطرية المليارات والقبضة البوليسية الحديدية ضد المواطنين القطريين لكل من يعارض أو ينتقد هذا التوجه

جعل حكام قطر ومعهم أردوغان تركيا يمضون في غيهم فبعد أن فقد أردوغان تطلعات تركيا في الإنضمام للإتحاد الأوروبي ها هو ينازعهم في شرق المتوسط لمحاولة إستخراج الغاز على حدودهم ويهددهم باللاجئين وعيونه على النفط والغاز الليبي ولا يغيب عن تطلعاته الأخرى الشمال السوري وكركوك العراقية

فإذا كانت هذه بعض أحلام وتطلعات أردوغان يسأل القارئ وما هي الأهداف القطرية

لعل أحلام زعامة الأمة العربية التي راودت صدام حسين والقذافي وغيرهم من الزعماء هي الأخرى تدغدق أفكار قادة الدوحة
ولكن السؤال : هل تتأتى الزعامة بدمار الأمة؟

ترك الرد