تعز (المندب نيوز) خاص:

قالت مصادر محلية إن مليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية اليوم الاربعاء أجبرت بقية أهالي قرية الصيار بمديرية الصلو على النزوح عن منازلها واشارت إلى الأسر النازحة لجأت إلى قرية اعماق والضعة والموسطة والبطنة بالمديرية .

 

وأضافت المصادر لـ« المندب نيوز» إن المليشيا الانقلابية دفعت بتلك الأسر إلى النزوح عن قرية الصيار بحجة “القيام بعمليات عسكرية تحضيراً للهجوم على مواقع قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مديرية الصلو .

 

ويعيش أهالي مديرية الصلو جنوب شرق محافظة تعز وضعا مأساويا٬ بعدما ان جعلت مليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية من مناطقهم الى ساحة حرب .

 

وتواصل الميليشيا الانقلابية قصفها العنيف على بعض قرى مديرية الصلو بشكل هستيري مما أجبر أهلها على النزوح منها٬ لتصبح شبه خالية من السكان.

 

كما تستمر المليشيا الانقلابية في التحشيد والدفع بتعزيزات عسكرية من أجل التقدم باتجاه مواقع قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية .

 

وقالت مصادر ميدانية لـ« المندب نيوز» إن مليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية تواصل انتهاكاتها وجرائمها ضد المواطنين في مديرية الصلو ٬ من خلال القصف المستمر على القرى بصواريخ الكاتيوشا والمدافع٬ حيث قصفت وبشكل عنيف اول ايام عيد الاضحى المبارك قرية الودر القريبة من المدارين بمديرية الصلو اسفرت عن استشهاد خمسة من اسرة واحدة ٬ بالإضافة إلى تهجير المواطنين من تبقى في قرية الصيار التي تسيطر عليها المليشيا الانقلابية ».

 

وقامت مليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية عصر اليوم بقصف مواقع قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في هيجة الشرج بمديرية الصلو غير أن قوات الجيش والمقاومة تمكنت بعد مواجهات عنيفة من إحباط تقدم المليشيا الانقلابية في اتجاه مواقعها

ترك الرد