المكلا (المندب نيوز) خاص

استقبل محافظ حضرموت اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك ووكيل أول المحافظة المقدم عمرو بن حبريش بالمكلا بعضا من الوفود القبيلة والمشايخ والمناصب والشخصيات الاجتماعية ووجهاء وأعيان المحافظة وأعضاء حلف حضرموت الساحل صباح اليوم الأربعاء ثالث أيام عيد الأضحى المبارك لتبادل تهاني العيد .

وفي اللقاء رحب محافظ المحافظة بالوفود المهنئة بالعيد معبرا عن سعادته وعظيم امتنانه للدور المهم والبارز التي تمثله القبيلة والمجتمع بكافة شرائحه وتنوعاته في حفظ الأمن واستتابه من خلال التفافها حول قيادة المحافظة نحو إبراز حضرموت وجعلها أرض الإنسان والحضارة والتعايش والسلم والأمان .

بدوره قال وكيل أول المحافظة ورئيس حلف حضرموت المقدم عمرو بن حبريش العليي إن المجتمع الحضرمي بكافة أطيافه القبيلة والمدنية كان له دور مهم في عملية تحرير المكلا وعودة الحياة إلى طبيعتها والشعور بالأمن والأمان الذي بات مفقودا عند الكثير من محافظات الجمهورية التي عصفت بها الحرب والأزمة الراهنة التي عصفت بالبلاد، حيث كان لأبناء حضرموت عامة ساحلا وواديا الحضور الأبرز والأهم  حين تم انضمامهم لجيش النخبة الحضرمية والجيش وانخراطهم في قوات الأمن التي كانت ولازالت يوما بعد يوم تبسط الأمن وتنشر الوئام والسلم في ربوع المحافظة أجمع .

من جانبهم تحدث في اللقاء رئيس حلف حضرموت الساحل وعدد من مقادمة القبائل والمشايخ عبروا عن سعادتهم العارمة وهم يرون حضرموت تثبت للجميع أنها على قبل رجل واحد وأن كل أبنائها وعقلائها بات همهم الوحيد حضرموت التي قد بدأ الحلم يتحقق فيها في استعادة ذاتها ومجدها وتطويرها وتنميها من خيراتها التي حباها الله بها وظلت محرومة منه حقبة زمنية طويلة ، مؤكدين للمحافظ والوكيل إن النسيج الحضرمي بكل أطيافه وتنوعاته سيبقى مساندا لهم وعونا من أجل حضرموت الخير والعطاء والسلام

 

ترك الرد