المكلا (المندب نيوز) خاص – غرفة التحرير

تجري في مديرية الصعيد بمحافظة شبوة الجنوبية الاستعدادات الأخيرة لإقامة فعالية كبرى تحت مسمى ” رفضاً لتزييف الإرادة ودعماً لقرارات القيادة “، وكذا إستقبال الحشود الجماهيرية من أبناء قرى ومناطق مديريات شبوة، التي ستشارك في الفعالية المزمع إقامتها يوم غداً الخميس 3 سبتمبر 2020م في مدينة المصينعة، وذلك تلبية لدعوة أطلقها المجلس الانتقالي بالمحافظة في 27 أغسطس 2020م، بإقامة فعالية جماهرية لمواجهة كافة الممارسات الهمجية وسياسات الكبت والعنف والبطش من قبل مليشيات السلطة الإخوانية بالمحافظة.

وحث المجلس أحرار شبوة على ضرورة التعبير عن رفضهم القاطع لتزييف إرادتهم وعلى دعم مواقف وسياسة رئاسة المجلس لإيصال صوتهم الى العالم وإزهاق باطل الادعاءات الكاذبة التي تروجها سلطات المليشيات الغاصبة ولإفشال كل الدسائس والمؤامرات التي تستهدف هويتهم الوطنية الجنوبية .

تفاعل شعبي:

أبدت الجماهير الشبوانية تفاعل وتجاوب غير مسبوق مع قرار القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة إقامة فعالية جماهيرية، حيث أعلنت العديد من الشخصيات الاجتماعية والشبابية عن استعدادهم لضيافة كافة الحشود الزاحفة الى المصينعة داخل منازلهم العامرة المتواضعة.

وبهذا تكشف دعوة إقامة الفعالية بمدينة المصينعة الرغبة الجامحة لدي جميع أطياف المجتمع بالمحافظة، وشغف كبير ينتظره الأهالي كفرصة للتنديد بممارسات تنظيم الإخوان الإرهابي الساعي خلف تزوير إرادتهم .

دعوات شبوانية للمشاركة:

دعت الشخصية القبلية البارزة إبن مديرية حبان الشيخ “هادي احمد طعموس القميشي” كافة المواطنين في المديرية وقبيلة لقموش للمشاركة الفاعلة في فعالية المصينعة التى ستقام صباح غدا الخميس بحشد جموع غفيرة ردا على محاولات تزوير إرادة شبوة وأبنائها من قبل قيادات ميليشيا الإخوان الإرهابية.

وأكد الشيخ “القميشي” دعمه الكامل والمطلق لقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي برئاسة القائد اللواء عيدروس قاسم عبدالعزيز الزُبيدي.

من جانبه بعث عاقل قبيلة الطواسل الشيخ عبدالله سالم حيدرة الطوسلي مساء السبت 29 أغسطس 2020م رسالة للمجتمع الشبواني والجنوبي عامة، قال فيها:”أن الواجب الوطني الجنوبي يقتضي من الكل الحضور وإعلان موقفة بالحرية والاستقلال للوطن بغض النظر عن أي تأطير جهوي حزبي.

وقال ” الطوسلي ” كل جنوبي مطلوب منه اليوم رفع الصوت بقدر قدراته في الساحة الجنوبية وانكار الباطل الذي يرتكبه الإخوان وأتباعهم وعلى الذين يتبعونهم من الجنوبيين المتمسكين بالحجج الواهية منذ الاستقلال عام 1967م مراجعة ضمائرهم والعودة إلى حضن الوطن وعدم المساس بحقوقه او الانتقاص من قيمةً الحضارية والنضالية، وجعل الوطن الجنوبي للجميع والواجبات لا تعفي أحد من أبنائه.

داعياً الاحرار والشرفاء في شبوة والجنوب المشاركة بفعالية الثالث من سبتمبر في المصينعة مدينة النضال والشهداء للتعبير عن إرادة شعب الجنوب الصادقة وما يسعى إليه من عزة وكرامة وحرية واستقلال، ليكون يوما تاريخيا للوطن الجنوبي ويظل راسخا في اذهان أحراره.

تفاعل جنوبي داعم لشبوة:

حظيت فعالية شبوة بترحيب ومناصرة على مواقع الشوشل ميديا ، حيث أطلق نشطاء جنوبيون بعد إعلان القيادة المحلية في المحافظة عن موعد الفعالية هاشتاج، بعنوان (#شبوهترفضشرعنه_الاحتلال) ، لمناصرة الحملة الإعلامية الداعمة لفعالية “المصينعة “، الرفضة لتزييف الإرادة والمؤيدة لقرارات ولرفض كافة المشاريع المشبوهة التي تروج لها قوى الإحتلال اليمني وأدواتها في المحافظة.

ولقي الهاشتاج تفاعلاً كبير من قبل الكثير من القيادات السياسية والاعلامية والناشطين الجنوبيين، إذ رصد “المندب نيوز” عدد منها:-

رئيس دائرة الخارجية للمجلس الانتقالي في اوروبا” احمد عمر بن فريد” قال : ‏المصينعة- شبوة تواصل استعدادها لإستقبال الأحرار رغم كل الصعاب والعراقيل التي تواجه منظمي هذه الفعالية من قبل مليشيات الإصلاح الإخوانية بقيادة المحافظ بن عديو.. الخميس موعدنا بعون الله وشبوة ليست بحاجة لتأكيد المؤكد بأنها جنوبية ، ولكنها تواصل مسيرة التحدي لآلة القمع الإخونجية”.

أما الإعلامي أنور التميمي قال: أن ‏فعالية يوم الخميس في منطقة المصينعة محافظة شبوة ، بمثابة تدشين لبرنامج شعبي متنّوّع ، سيظهر الإخوان المسلمين بحجمهم الحقيقي فهم مجرّد عصابة استولت على السلطة والقرار والثروة في شبوة مسنودة بمليشيات إرهابية.

من جانبه قال المتحدث الإعلامي للقوات المسلحة الجنوبية في محور أبين محمد النقيب : ‏رفض ابناء شبوة للاحتلال والارهاب جعل حكومة الاخونج على ادراك تام بان الارهاب هو فقط وحدوي بإمتياز وان تنظيماته وحدها في شبوة تحرس وهم الاخوان الشريد (اليمن الاتحادي ).

الناشط السياسي محمد حبتور قال: ‏تريد جماعة الاخوان اختزال ‎شبوة وقرارها وتوجهها، ونحن لسنا إلا زوائد وهوامش لا وزن لنا ولا قيمة في مقاييسهم العوجاء..!

وأضاف حبتور قائلاً: السواد الأعظم في شبوة يقف ضدهم، ولا يؤيدهم، ولكنهم يتحدثون باسمنا ويجرجرون اسم المحافظة خلفهم في كل خطاب وعند كل مناسبة..!

رئيس صحيفة المندب نيوز أسامة بن فائض،  قال: ‏⁧‫#شبوهترفضشرعنه_الاحتلال⁩، كما رفضته جميع المحافظات الجنوبية، مضيفاً بأن شبوة غداً ستقول كلمتها، في حدث سيسجله التاريخ كصفعة جديدة لأعداء الوطن الجنوبي.

وتستعد مدينة المصينعة بمديرية الصعيد صباح يوم غد الخميس 3 سبتمبر لاستقبال الآلاف من المشاركين من أبناء المحافظة ، للتعبير عن رفضهم لتزوير إرادتهم واحتلال محافظتها والتآمر عليها ونهب ثرواتها ولتأكد دعمها لقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي بقيادة الرئيس عيدروس الزُبيدي.

ترك الرد