المكلا (المندب نيوز )خاص

يواصل مشروع مسام لنزع الألغام عملياته المستمرة في نزع وإتلاف الألغام والعبوات المتفجرة التي زرعتها المليشيات الحوثية، وحاولت من خلالها إرهاب اليمنيين،وإيقاع أكبر قدر ممكن من الخسائر البشرية والمادية في صفوف المدنيين .

وفي ذات السياق، نفذ مشروع مسام اليوم، في الساحل الغربي عملية إتلاف وتفجير لعدد (1155) لغم وعبوة ناسفة وقذيفة غير منفجرة في عملية إتلاف تعد (80) له في اليمن و (28) لفرق مسام في الساحل الغربي.

وفي تصريح خاص بمكتب مسام الإعلامي، أكد مدير عام مشروع مسام السيد اسامة القصيبي ، أن عملية الإتلاف التي نفذها فريق جمع وإتلاف القذايف في منطقة باب المندب شملت على (313) لغم مضاد للدروع ، و (313)فيوز وكبسولة، و(203) قذيفة غير منفجرة ،بالاضافة الى (315) صاعق متنوعة و (5 ) ألغام مضاد للأفراد ، و(6)صاروخ مفخخ .

وأكد القصيبي إن مسام مستمر في عمليات إتلاف، وتفجير الألغام بهدف إبعاد اليمنيين مستقبلاً عن خطر الألغام بشكل نهائي، ولضمان عدم إستخدامها مجدداً في إرهاب المدنيين وإعاقة حياتهم.

ويعمل مشروع مسام في اليمن بعدد (32 ) فريق هندسي موزعين على ثمان محافظات يمنية محرره ابتداءً من اليتمة في محافظة الجوف وانتهاءً في مديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة .

وتمكنت فرق مسام الهندسية منذُ بداء عمل مشروع مسام في اليمن منتصف العام 2018 وحتى اليوم من نزع اكثر من (183) ألف لغم وعبوة ناسفة وذخيرة غير منفجرة .

ترك الرد