الريدة ( المندب نيوز)  علي الجفري تصوير عبدالله مسيعد

قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي صباح اليوم، خيام إيوائية إلى عدد من المناطق النائية بمديرية الريدة وقصيعر بمحافظة حضرموت لدعم استقرار البدو الرحل وذلك في اطار الجهود الإنسانية التي تقوم بها دولة الإمارات العربية المتحدة لتخفيف معاناة المواطنين وتطبيع حياة الأسر التي تعاني أوضاعا صعبة بسبب الظروف التي تمر بها البلاد.

وتتضمن المساعدات توزيع ( 30 ) خيمة إيوائية على البدو الرحل بمناطق مديرية الريدة وقصيعر بمحافظة حضرموت حيث يعيش سكان هذه المناطق، التي تبعد عن أقرب مدينة توجد بها خدمات مئات الكيلومترات، في ظل انعدام الخدمات الأساسية.

وعبر المواطنين عن شكرهم وتقديرهم لقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة وشيوخها على هذه اللفتة الكريمة وتقديم لهم هذه الخيم الايوائية التي هم في حاجة ماسة لها.

يذكر بأن مئات الأشخاص والعوائل من البدو الرحل يقطنون في المناطق الريفية بمحافظة حضرموت، ويمارسون طقوس حياتهم بالطريقة البدائية البسيطة التي ألفوها منذ زمن بعيد، ويعيشون داخل أكواخ غير آمنة و يواجهون صعوبة كبيرة في الحصول على احتياجاتهم اليومية خاصة مياه الشرب ، ويعتمدون في معيشتهم على رعي الأغنام ، وقد تركت الأزمة الحالية في اليمن بصمتها على حياة البدو الذين وجدوا في مبادرة الهيئة أملا كبيرا في دعم استقرارهم و استعادة نشاطهم وحيويتهم من جديد.

ترك الرد