المهرة(المندب نيوز )خاص

التقى الأمين العام للمجلس المحلي بمحافظة المهرة، سالم عبدالله نيمر، رئيس جامعة حضرموت الأستاذ الدكتور محمد سعيد خنبش، مع عمادة كليتي التربية، والعلوم التطبيقية ونوابهم، لمناقشة التحديات والصعوبات التي تواجههم واحتياجات الكليتين بالمحافظة.

واطلع خنبش، أمين عام محلي المهرة، على احتياجات الكليتين والصعوبات التي تواجههم وكذلك المتطلبات الضرورية لبدء العام الدراسي الجديد.

ورحب الأستاذ سالم نيمر بوفد رئاسة جامعة حضرموت، مشيداً بالدعم الذي تقدمه لكليات الجامعة في محافظة المهرة في جانب التعليمي والفني.

وأشار نيمر الى أن السلطة المحلية بالمحافظة ستقدم كافة التسهيلات والدعم لإدارة كليتي التربية والعلوم التطبيقية لتنفيذ برامجها واستمرار العملية التعليمية.

وعقد رئيس جامعة حضرموت لقاء آخر مع الهيئة التدريسية والإداريين بكليتي العلوم التطبيقية والتربية لمناقشة بعض المشاكل الإدارية وإيجاد الحلول المناسبة للمتعاقدين والمنتدبين من الكليتين.

وعبر رئيس الجامعة عن سعادته البالغه بتواجده في محافظة المهرة لمناقشة احتياجات الكليتين مع أمين عام المجلس المحلي الأستاذ سالم عبدالله نيمر وبحضور الدكتور فائز جمعان خميس عميد كلية العلوم التطبيقية والإنسانية والدكتور عادل كرامة معيلي عميد كلية التربية.

وأشار خنبش إلى أن رئاسة الجامعة تولي كلياتها المتواجدة في محافظة المهرة اهتمام كبير من خلال الزيارات المتكررة وتلمس أوضاع الكليات وأعضاء هيئة التدريس والموظفين .

وثمن خنبش الجهود التي تبذلها السلطة المحلية ممثلة بالأستاذ محمد علي ياسر من أجل الرقي بالتعليم العالي في المحافظة والدعم اللامحدود الذي توليه لكليات الجامعة.

ترك الرد