الكويت ( المندب نيوز ) متابعات -أمين الشعيبي 

 

عقد المنتدى الخليجي لمؤسسات المجتمع المدني في الكويت ندوة تحت عنوان المجلس الإنتقالي الجنوبي (انفصال ان فك ارتباط) حضرها جمع غفير من نشطاء المجتمع المدني الكويتي ونشطاء وبعض قيادات الجالية الجنوبية في دولة الكويت الشقيقة وفي كلمة الدكتور / انور الرشيد اكد فيها ان الجنوب تعرض الى احتلال يمني في عام ٩٤ وتم تدمير البنية التحتية ونهب ثروات واراضي الجنوب عوضاً عن طرد وتسريح الجيش والامن الجنوبي والالاف من المسولين وموظفي السلك المدني بالجنوب وذلك بعد الغزو الغاشم والسيطرة على الجنوب.

 

وقال ان جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية (الجنوب العربي) توحده مع الجمهورية العربية اليمنية بعقد وحده اندماجية لكن الجمهورية العربية انقلبت على اتفاقية الوحدة وهجمة على دولة الجنوب واحتلتها بقوة السلاح والنار مستخدمة الارهابيين العائدين من أفغانستان بقيادة زعيمهم الروحي / عبدالمجيد الزنداني وقائد العسكري علي محسن الاحمر مستندين الى فتوى لقيادي كبير بحزب الاصلاح الاخواني يسمى الديلمي الذي أباح لهم دماء الجنوبيين واكد بفتواه ان شعب الجنوب العربي شعب اشتراكي كافر ويجوز قتله.

 

وناشد الرشيد قادة الدول الخليجية والكتاب والساسة الخليجيين الى الوقوف مع الشعب الجنوبي في استعادة دولته المحتلة منذ عام ١٩٩٤م او تفعيل قرار الطائف الرافض لفرض الوحدة بالقوة وايضاً قرار الجامعة العربية وقراري مجلس الامن الدولي الذي اكدت جميعها بانه لا يمكن فرض الوحدة بالقوة وإن الوقت قد حان لوقف الحرب المستمرة من سنتين بين عاصفة الحزم والجنوبيين والشرعية من جهة والجيش اليمني والمليشيات الحوثية من جهة اخرى قائلاً انه لا يوجد حل غير اعادة الدولتين الى ما قبل ١٩٩٠م.

 

واكد في سياق حديثه ان استعادة الجنوب لدولته لا يعني انفصال وانما فك ارتباط كون الجنوب كان دوله والمطلوب الان هو فك الارتباط بين الدولتين وليس فصل محافظة من دولة الجنوب او محافظة من دولة الشمال.

 

كما القى السيد / يحي اليزيدي نائب رئيس الجالية الجنوبية بالخليج العربي ورئيس الجالية الجنوبية في دولة الكويت شكر من خلالها الدكتور / انور الرشيد على وقوفه المتواصل مع الشعب الجنوبي وقضيته العادلة من اجل استعادة دولته دولة الجنوب العربي وعاصمته عدن من الاحتلال اليمني الغاشم الذي يعتبر اسواء احتلال عرفته الامه العربية والإسلامية على مدى عدة عقود من الزمن.

 

كم قدم الدكتور / زيد القاسمي مداخله عبر الهاتف من موسكو دعاء الي توحيد الصف الجنوبي من المهرة الي باب المندب خلف المجلس الانتقالي الجنوبي واكد ان المؤامرة كبيرة على الجنوب من قبل الشرعية والمليشيات الحوثية والمخلوع عفاش وتعمد في اخضاع الجنوب على عدم توفير الخدمات الاساسية للشعب الجنوبي حتى تتوهه بدلاً من المطالبة بعودة وطنه يضل يركض وراء الخدمات والرواتب وغيرها من اساسيات الحياة الذي يجب ان توفرها اي حكومة حتى لو كانت محتله فهي مسؤلة عن توفير الخدمات.

ترك الرد