المكلا (المندب نيوز) خاص – فريق التحرير

 

ترتقب محافظة حضرموت منذُ مطلع العام الجديد 2018م تطوراً جديداً في مجال التنمية عقب الاستقرار والامن الذي شهدته منطقة ساحل حضرموت جنوبي اليمن.

 

يأتي هذا بعد تصريح محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني حول تطور جديد وازدهار قادم ستشهده المحافظة في عام 2018م وكذا فتح باب الاستثمار دعا اليها التجار للاستثمار في المحافظة.

 

من جانبه تحدث مواطنون لـ “المندب نيوز” عن الوضع الذي تشهده المحافظة والتحسن الكبير والملحوظ في الخدمات وكذا المشاريع التي تهتم بالمحافظة تزامناً مع مساعي واهتمامات كبيرة تقوم بها قيادة السلطة المحلية المتمثلة بالمحافظ “البحسني”.

 

حيث قال أحدهم ان الخدمات بدأت بالتحسن وقد أعطيت لحضرموت نسبتها الحقيقة واهتمامها الذي تستحقه، مستنداً بكلامه على العمل على مشاريع خدماتيه تُنفذ مثل طريق رسب ساه وايضاً خضوع محطة الغازية بوادي حضرموت للتجربة بعد وجود مشاكل فيها وحل مشكلتها بشكل جذري.

 

فيما قال اخر ان حضرموت منذُ مطلع 2018م ستكون مختلفةً تماماً بقيادة محافظها “البحسني” فهي تشهد تحسينات ملحوظة وعلى سبيل المثال طريق عقبة عبد الله غريب الواصلة بين وادي حضرموت وساحل حضرموت والتي كانت تشهد انقطاعات مستمرة نتيجة لخطورتها وانحدارها الشديد، إضافةً الى البدء بوضع حل نهائي لوقود مطار سيئون.

 

 

مواطن اخر قال ان حضرموت اليوم ليس بحضرموت الأمس فاليوم باتت معاناة المواطن أخف في المحافظة فهناك كل شيء متوفر وموجود ايضاً المشتقات النفطية لا توجد فيها شحة وكذا هناك وعود بقرب فتح مطار الريان الدولي.

 

على صعيد متصل يسعى محافظ محافظة حضرموت لمعالجة الخلل الأمني المتواجد في وادي حضرموت وكذا وضع خطة عسكرية تمكن القيادة المحلية من استتاب الامن والأمان وانتشال الإرهاب من جذوره، وكذا دعم الأجهزة الأمنية بمختلف قطاعاتها في السلك العسكري.

 

إجراءات أولية بدأ بتنفيذها محافظ حضرموت بعد عودته من دولة الإمارات وكذا لتطوير المحافظة وازدهارها، وكذا أعلن المحافظ ان عام 2018م بمحافظة حضرموت سيكون عام التنمية.

 

الجدير بالذكر ان محافظ حضرموت قد عاد من دولة الإمارات العربية المتحدة بعد زيارة ناجحة التقى من خلالها بـ ولي عهد ابوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد والذي قد قدّم هدية إماراتية الى محافظة حضرموت تقدر بـ 100مليون دولار لدعم القطاعات في المحافظة، ناهيك عن وعود بتحسين الخدمات كالكهرباء ودعم القطاع العسكري.

اترك تعليق