اليمن (المندب نيوز) متابعات

عرض المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ، الثلاثاء، للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، خلاصة نتائج زيارة نائبه، معين شريم، إلى صنعاء والوقوف على الأوضاع الجارية هناك.

 

ولم تشر وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، التي أوردت الخبر، إلى مزيد من التفاصيل حول ما خرجت به اللقاءات التي أجراها نائب المبعوث الأممي (كان حاضرا في اللقاء)، مع قيادات ميليشيا الحوثي الانقلابية.

 

وأكد ولد الشيخ، أهمية بناء الثقة كأرضية لأي لقاءات قادمة والمرتكزة على أسس السلام ومرجعياته المتعارف عليها”.

 

ولفت الرئيس هادي، إلى أن الميليشيا الانقلابية لا تعترف بمرجعيات السلام، ولا بالقرارات الأممية ذات الصلة، وقال إنها “لا تكترث لمعاناة الشعب اليمني”.

 

واتهم الرئيس اليمني، ميليشيا الحوثي بخوض “حرب عبثية بالوكالة” تجاه الشعب اليمني، وأشار إلى أنها تختطف وتجند الأطفال لتغذية هذه الحرب.

 

وكان نائب المبعوث الأممي، أجرى خلال خمسة أيام لقاءات مكثفة، مؤخرا، مع قيادات الحوثيين في صنعاء، لكن لم يتضح نتائج هذه اللقاءات في ظل أنباء عن رفض الحوثيين تطبيق الخطة الأممية المقترحة والمدعومة من المجتمع الدولي فيما يخص تسليم ميناء الحديدة إلى طرف ثالث محايد، كمقدمة نحو حل سياسي شامل.

اترك تعليق