ملف خاص: “النخبة الشبوانية” ثمرة إماراتية، و الفصيل ما بين الأمن والإرهاب

 

شبوة (المندب نيوز) خاص

 

 

“النخبة الشبوانية : هي الفيصل بين الباحثين عن الامن  والاستقرار وبين العبث الارهابي وعصابات التهريب ومافيا المخدرات وقطاع الطرق

مقدمة:

النخبة الشبوانيه هي قوه امنيه عسكريه يقدر عدد منتسبيها حوالي 4000 ما بين جندي وضابط ينتمون جميعهم لمحافظة شبوه بجميع مديرياتها.

 

تشكلت النخبة الشبوانية بقرار رئاسي مثلها مثل النخبة الحضرمية والمهرية والسقطرية وخضعت لتدريبات عسكريه عالية لأكثر من عام وبإشراف خبراء من دول التحالف العربي وفي مقدمتهم دولة الامارات العربية المتحدة “الشقيقة” التي تقدم الدعم العسكري والمادي واللوجستي لتلك المؤسسة الأمنية التي تقوم بحفظ الامن والاستقرار في محافظة شبوه وتقع عليها المسؤوليات التالية:

 

اولاً: حفظ الامن والاستقرار في كافة مديريات المحافظة وتامين مواقع الشركات النفطية والغاز.

 

التصدي للعناصر الإرهابية المسلحة التابعة لتنظيم القاعدة وما يسمى بداعش وعناصر تنظيم أنصار الشريعة

 

التصدي للعصابات التهريب والاتجار بالأفارقة

 

القضاء على عصابات التقطع ومافيا المخدرات وتهريب السلاح الى الحوثين

 

تنفذ مهامها النخبة الشبوانية تحت اشراف ومساندة جوية من قبل طيران الاسناد المروحي التابع لقوات التحالف العربي الاماراتي.

 

المندب نيوز” يرصد انجازات النخبة الشبوانية  :

 

بسط نفوذها على كامل جغرافيا شبوه وتامين الطرقات ومواقع الشركات النفطية والغازية ومن خلال ذلك استطاعت الشركات النفطية العودة لاستئناف عملها.

 

تحرير مدينة الحوطة وبعض القرى التي كانت بمثابة مأوى للعناصر الارهابية من القاعدة وداعش وانصار الشريعة

 

مراقبة تدفق الأفارقة والاتجار بهم والحد من تلك العمليات والتصدي لعصابات اتجار الاسلحة وتهريبها والمخدرات

 

إنهاء العبث بالأمن والاستقرار والفوضى التي كانت في الاسواق والتصدي لجرائم الاغتيالات وعناصر الفساد في المحافظة.

 

ثانيا

استطاعة النخبة الشبوانية القبض على امير القاعدة في منطقة يشبم المدعو فهد عاطف ومساعده والذي كان يعمل على نشر افكار ضلاليه ارهابيه وتحريضية بغرض قتل الأبرياء ومساعده الذي يتهم بتمويل التجارة بالأسلحة.

 

ثالثا

مازالت قوات النخبة تواجه حرب مع عناصر ارهابيه في الصعيد وغيرها من المناطق الذي تأوي عناصر ارهابيه من قيادات كبار يرجح انتمائهم لتنظيم القاعدة في اليمن.

 

الدور الاكبر لمساندة النخبة الشهوانية لإنجاح مهامها جميعاً يعود الى الاشقاء في دولة الامارات العربية المتحدة.

مغالطات:

وهناك ابواق اعلاميه تقوم بعكس الحقائق وقلب مضمون عمل النخبة الشبوانية ويكرسون حقدهم على دولة الامارات التي قدمت المال والرجال في سبيل تحرير المحافظات الجنوبية واعادت شريان الحياه في عدن والمكلا وشبوه والمهرة وسقطرى.

فلتخرس تلك الألسنة الحادة التي توجه سهامها ضد الاشقاء الإماراتيين

وليعلم الجميع ان النخبة الشبوانيه هم من أبناء قبائل العوالق والخليفي والحارثي والكندي وجميع القبائل الشبوانيه الاخرى وهم اكثر الناس حرصا على اهاليهم وامن واستقرار محافظتهم التي ينتمون اليها جميعهم.

 

– تحليل عسكري للعميد الركن: مساعد الحريري لـ”المندب نيوز”

 

           

 

اترك تعليق