تعز (المندب نيوز) خاص

نص البيان

ببالغ الحزن والأسى تنعي اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان إلى كافة اليمنيبن استشهاد الناشطة الحقوقية وعضو فريق الرصد التابع للجنة في محافظة تعز المناضلة رهام بدر الذبحاني الذي استشهدت قبل ظهر يومنا هذا برصاص قناص أثناء ادائها لعملها في رصد وتوثيق الانتهاكات في حي صالة شرق مدينة تعز .

و اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الانسان إذ تنعى للوسط الحقوقي هذا الرحيل الفاجع والمؤلم وغير المتوقع للزميلة ريهام البدر فإنها تذكر بأدوارها الحقوقية وإسهاماتها في  المجال الانساني بشكل عام وفي مجال رصد وتوثيق الانتهاكات بشكل خاص .

وتتابع  اللجنة بقلق بالغ استمرار   الانتهاكات التي تطال المدنيين وتستهدف  الناشطين والحقوقيين والاعلاميين  في محافظة  تعز وهي اليوم إذ تفجع بهذا الرحيل المباغت للناشطة ريهام البدر وزميلها الناشط الحقوقي مؤمن سعيد الشرعبي الا انها تؤكد على مضيها في استكمال عملها الوطني  في التحقيق في كافة الانتهاكات والجرائم من كل الأطرف حتى تتحقق العدالة وتحفظ الحقوق .

واللجنة الوطنية وهي تسجل هذا النعي لتستشعر مدى الفراغ الذي تركته  الزميلة  الراحلة  خلفها في قلوب محبيها  وزملائها والمجتمع  الذين سيفتقدونها  كناشطة حقوقية بارزة وقبل ذلك كإنسانة عرف عنها تفانيها في العمل الانساني   .

تغمد الله الشهيدة   بواسع رحمته والهم اهلها وذويها ومحبيها الصبر والسلوان وإنا لله وإنا اليه راجعون .

صادر عن اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان

اترك تعليق