المكلا(المندب نيوز) وام

سيرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، أمس، قافلة مساعدات إنسانية لسكان مديرية المحفد في محافظة أبين، وذلك تزامناً مع الحملة الأمنية التي أطلقتها قوات الحزام الأمني ضد عناصر الإرهاب في المحفد. ووزعت «الهيئة» المساعدات الإغاثية على السكان في «وادي حمارا» الذي تجري فيه الحملة الأمنية.

وأعرب أهالي مديرية المحفد، من مواطنين وشخصيات اجتماعية عن خالص شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات على وقوفها إلى جانبهم في تطهير المنطقة من عناصر الإرهاب، وكذلك دعمهم بالمواد الغذائية التي يحتاجون إليها.

 أشاد عبداللطيف السيد قائد الحزام الأمني في محافظة أبين بدعم دولة الإمارات لمحافظة أبين في المجالين الأمني والإنساني.

وأكد أحد الشخصيات الاجتماعية في المحفد أن دعم دولة الإمارات للمنطقة مستمر ولم تكن هذه القافلة الإغاثية الأولى وليست الأخيرة، مشيراً إلى أن دعم «الهلال الأحمر» الإماراتية وصل إلى كل بيت في مديرية المحفد.

وفي السياق ذاته، وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، أمس، دفعات جديدة من المساعدات الغذائية على مئات الأسر من المتضررين والمحتاجين في منطقة السويم بمديرية تريم في وادي حضرموت، وذلك تواصلا لمشروعها الإغاثي لسكان محافظة حضرموت للتخفيف من معاناة المحتاجين وتحسين الظروف المعيشية، وضمن جهودها لسد الفجوة الغذائية في المحافظات اليمنية.

تأتي هذه المساعدات استشعاراً للواجب الإنساني في مساعدة الأشقاء اليمنيين تزامناً مع «عام زايد»، وتعبيراً عن روح المبادرة التي تتميز بها دولة الإمارات ومسارعتها للمشاركة في جميع الجهود الإغاثية الإنسانية في بقاع العالم كافة، وفي إطار حملتها الإنسانية والجهود الإغاثية التي تبذلها على أكثر من صعيد لمساعدة الأشقاء في اليمن والتخفيف من معاناتهم وتحسين ظروفهم المعيشية والاقتصادية.

وقد شكلت المساعدات الإغاثية عنصراً إيجابيا بالنسبة لآلاف العائلات المتضررة التي تعاني أوضاعاً اقتصادية صعبة للغاية والتي خففت عنهم المعاناة المستمرة من نقص في كل مستلزمات الحياة والأوضاع المعيشية السيئة بسبب تدهور الأوضاع الاقتصادية نتيجة للحروب التي عصفت بالمنطقة.

 أكد عبدالعزيز الجابري ممثل «الهلال الأحمر» الإماراتية، أن «الهيئة» مستمرة في تحسين الحياة المعيشية للسكان وتوفير متطلبات المرحلة من خدمات ومشروعات حيوية، مشدداً على حرص الهيئة على تحقيق أوسع انتشار للمساعدات لتغطي الحالات المستحقة للمساعدة.

 أن الجهود التي تبدلها دولة الإمارات في إيصال المساعدات الإنسانية إلى جميع الأسر المحتاجة تأتي في إطار الخطة التي أرساها مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» ويواصل المسيرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وبمتابعة حثيثة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والتي كانت البوصلة التي رسمت الطريق أمام هيئة الهلال الأحمر لتواصل تصدرها في مجال العمل الإنساني على الصعيد الدولي وتتبوأ مركزاً متقدماً على مستوى المنطقة والعالم.

 وقعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية اتفاقية لإنشاء وحدة متكاملة لضخ المياه تعمل بالطاقة الشمسية لصالح منطقة جول الريدة بمديرية ميفعة في محافظة شبوة اليمنية يستفيد منها نحو ألفـي نسمة.

وأكد محمد سيف المهيري ممثل «الهيئة» في شبوة عقب توقيع الاتفاقية، أن المشروع يأتي تجسيدا للاهتمام الذي توليه دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة لتحسين الأوضاع الإنسانية بصورة عامة في اليمن، وتعزيزاً للمبادرات التي تضطلع بها «الهيئة» لتخفيف معاناة السكان ودعم مشاريع البنية التحتية لمواجهة الظروف الصعبة التي يعيشونها.

اترك تعليق