لحج (المندب نيوز)  عبدالسلام هائل  تصوير / زكي اليوسفي

التقى صباح اليوم الاستاذ الدكتور/ الخضر ناصر لصور رئيس جامعة عدن بمكتبه بديوان رئاسة الجامعة   برئيس مجلس ادارة الغرفة التجارية بمحافظة لحج  الاستاذ / حسين الوردي .وفي مستهل اللقاء الذي حضره عميد كلية العلوم الادارية بجامعة عدن الدكتور/ عبدالله حزام   القى أ.د.الخضر نصر لصور رئيس الجامعة كلمة رحب فيها برئيس الغرفة التجارية بمحافظة لحج .مؤكدا ان جامعة عدن ستضل  الصرح العلمي الشامخ في كل الظروف والمتغيرات التي يمر بها الوطن اليمني عموما ومحافظة عدن بشكل خاص .لا ولن يقتصر دورها على اداء رسالتها العلمية والاكاديمية وحسب ولكن في تجسيد شراكتها الحقيقية مع المجتمع وفي تحقيق التنمية المجتمعية الشاملة .لا سيما ما يتعلق في تحقيق التنمية المستدامة المتمثلة بتوفير المناخ والبيئة المناسبة للاستثمار وذلك من خلال تبنيها للعديد من الملتقيات العلمية والاقتصادية  والدراسات والابحاث العلمية المتعلقة بتعزيز القطاعات الاستثمارية والصناعية وغيرها والتي تنظمها كليات العلوم الادارية وكلية الاقتصاد وغيرها. وجدد التأكيد بهذا

بهذا الصدد في الوقوف مع الغرفة التجارية بمحافظة لحج في تبنيها لاي فعاليات علمية او ملتقيات اقتصادية .واكد ان الاوطان لا تبنى الا بسواعد ابنائها  .وكلف رئيس الجامعة عميد كلية العلوم الادارية بالتواصل والتنسيق  لاي خطوات قادمة  تهدف توطيد التعاون بين الجامعة والغرفة التجارية بمحافظة لحج وفي تنظيم مختلف الفعاليات العلمية التي من شأنها الارتقاء  بالأوضاع الاقتصادية والاستثمارية في البلاد.

من جانبه عبر رئيس الغرفة التجارية والصناعية بمحافظة لحج / حسين الوردي. عن سعادته  بلقاء رئيس جامعةعدن وما خرج به اللقاء من مشاورات تهم الشأن الاقتصادي والاستثماري  في محافظة لحج التي اعتبرها بوابة الاقتصاد والاستثمار لليمن لما تمتلكه من شواطئ مهمة وسواحل كبيرة تمتد الى باب المندب والذي يمثل العمق الاستراتيجي والمتنفس الاقتصادي  للعاصمة عدن   واشار الوردي الى اهمية الملتقيات الاقتصادية التي احتضنتها محافظة لحج في السابق والتي انعكست نتائجها في اقامة اكثر من ٤٠ مصنعا في المحافظة  .مؤكدا ان الحاجة ماسة اليوم اكثر

بواقع التنمية الشاملة التي لا يمكن ان تتوفر مالم يتعاون الجميع من مؤسسات علمية وفي المقدمة جامعة عدن العريقة في رفد الملتقيات الاقتصادية بالأبحاث والدراسات العلمية والتوجه الى تنفيذ الرؤى الاقتصادية العلمية والتطبيقية بعيدا عن الارباكات السياسية  وفي بناء وطن خال من العقد والمشاكل  التي عانينا منها كثيرا واشار الى اهمية انعقاد فعاليات الملتقى الاقتصادي الوطني في الايام القادمة وان يتم الاستفادة من عودة الاف المغتربين  في التهيئة لاقامة مزيد من المشاريع الاستثمارية التي تساهم في رفد الاقتصاد الوطني وتحقيق التنمية الشاملة .  وقت مضى للنهوض

بواقع التنمية الشاملة التي لا يمكن ان تتوفر مالم يتعاون الجميع من مؤسسات علمية وفي المقدمة جامعة عدن العريقة في رفد الملتقيات الاقتصادية بالأبحاث والدراسات العلمية والتوجه الى تنفيذ الرؤى الاقتصادية العلمية والتطبيقية بعيدا عن الارتباكات السياسية  وفي بناء وطن خال من العقد والمشاكل  التي عانينا منها كثيرا واشار الى اهمية انعقاد فعاليات الملتقى الاقتصادي الوطني في الايام القادمة وان يتم الاستفادة من عودة الاف المغتربين  في التهيئة لاقامة مزيد من المشاريع الاستثمارية التي تساهم في رفد الاقتصاد الوطني وتحقيق التنمية الشاملة

ترك الرد