الشحر (المندب نيوز) محمد باشراحيل

تتواصل هذة الايام بمدينة الشحر ثاني اكبر مدن محافظة حضرموت الاحتجاجات السلمية المشروعة للتنديد ورفض الجرعات والزيادة الجنونية في اسعار المشتقات النفطية والتي وصفت بجرعة الموت على حسب توصيف المواطنين .

وقد شهد صباح اليوم السبت ميناء الشحر السمكي اضراب شامل للصيادين وامتنعوا عن العمل تعبيرا لحجم غضبهم ورفضهم القاطع للزيادة الجنونية في اسعار المشتقات النفطية وتدهور الاوضاع الاقتصادية مطالبين السلطات المحلية والحكومة بالاستجابة لمطالبهم والعمل من اجل المواطن بما يضمن سبل العيش الكريم.

ويعتبر قطاع الاصطياد الاكثر إستلاكا للبنزين من بين القطاعات العملية في المحافظة اذ يقدر متوسط استهلاك القارب الواحد مايقارب250 لتر بنزين في اليوم الواحد ناهيك ان مدينة الشحر سجلت اعلى نسبة لعدد الصيادين في الجمهورية اليمنية .
الجدير بالذكر ان مدينة الشحر قد شهدت يوم امس الجمعة وقفتين احتجاجية للتعبير عن رفض الجرعات وتردي الاوضاع الاقتصادية والمطالبة بأفتتاح طريق الضبة الحيوي .

1 تعليق

  1. مشكله المحافظ البحسني انه معزول عن الواقع البته لايقابل الامساولين فقط واما المواطنين فمن النادر الجلوس معهم وتحسس معاناتهم اذكر قصه على دالك مره كان مار باحد شوارع المكلا واراد ان يشتري ماء لهو ولمن معه فاعطاء اللذي جانبه 100ريال يمني ويريد بها اربع غرش صحه ولم يعلم ان قيمه الغرشه والواحده 100ريال بلله كيف سيعرف سعر البترول ويعرف سعر الكهربا والماء وهذا هو هم المواطن بلاول والاخير
    وايضا هو انسان خجول والسياسه وخصوصا في هذا الوقت تحتاج الى مساؤل جري حاد معربد خصوصا في تعامله مع الحكومه الفاسده

ترك الرد