ساه (المندب نيوز) خاص

دشن وكيل محافظة حضرموت المساعد لشؤون مديريات الوادي والصحراء المهندس هشام محمد السعيدي اليوم مشروع إحلال الشبكة الداخلية لمنطقة البلاد والنويدة بمديرية ساه الممول من مؤسسة العون للتنمية ومشروع الأشغال العامة محور حضرموت وشبوة وسقطرى والمهرة.

ويضم المشروع الذي نفذ تحت إشراف السلطة المحلية بمديرية ساه والمؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي منطقة وادي حضرموت إحلال شبكة داخلية بطول 20 كيلو يستفيد منها قرابة 18 ألف فرد بكلفة 46 ألف و660 دولار، و404 ألف ريال سعودي.

وفي حفل التدشين الذي اقيم بمناسبة اليوم العالمي للمياه وتحت شعار ” الطبيعة من أجل المياه ” عبر الوكيل السعيدي عن سعادته في تعزيز الشراكة مع منظمات المجتمع المدني ورجال الخير والمحسنين في سبيل تحسين وتوفير الخدمات الاساسية بشكل أفضل للمواطنين. لافتا الى أن هناك مشاريع خدمية بالمديرية تم أدراجها ضمن المشاريع الممولة من حصة حضرموت من مبيعات النفط.

داعيا المواطنين الى المحافظة على المشاريع المماثلة عبر الترشيد والصيانة والتسديد حتى تستطيع الاستمرار في تقديم الخدمة، مشيدا بجهود وتدخلات مؤسسة العون للتنمية وصندوق الاشغال العامة في المجالات التنموية والخدمية.

فيما اشار المدير التنفيذي لمؤسسة العون للتنمية عبداللاه بن عثمان الى ان تدخل المؤسسة يأتي انطلاقا من رؤيتها ” الريادة في المنح للتنمية المستدامة ” ورسالتها المتمثلة في الإسهام بتمكين المجتمعات المستهدفة وفق منح نوعية ومؤسسية مستدامه تؤثر وتحفز في البيئة وفق أفضل المعايير الدولية، مؤكد على تعزيز قيم ومبادئ شراكة المجتمع وكذا العمل التطوعي في اوساط المجتمع المحلي.

بدوره اشار مدير عام مديرية ساه عبدالله بن يماني الجابري الى أن المديرية بحاجة لتدخلات اصحاب الايادي البيضاء لانتشال أوضاع عدد من المشاريع المرتبطة بحياة الناس.

من جانبه اعتبر مدير عام المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي عامر العامري المشروع سيسهم في خفض نسبة الفاقد في المياه والتي تصل الى قرابة 55 % إضافة الى إدخال الأنابيب المتطورة في الشبكة الداخلية، مبينا أن متوسط حصول الفرد الواحد على المياه بوادي حضرموت يوميا يصل الى 89 لتر وهو مؤشر عالي وفقا للمعايير العالمية في تلبية احتياج الفرد من المياه على مستوى العالم.

حضر حفل التدشين عدد من وجهاء واعيان ومواطني المناطق المستهدفة بالمديرية.

ترك الرد