اليابان(المندب نيوز )سكاي نيوز

عبّر الإمبراطور ناروهيتو، إمبراطور اليابان الجديد، الخميس عن عميق أسفه لماضي الحرب الذي شاب تاريخ بلاده ودعا أن يحل السلام في العالم، مردداً نفس كلمات والده خلال مراسم سنوية بمناسبة استسلام اليابان في الحرب العالمية الثانية.
وأصبح ناروهيتو (59 عاماً) أول إمبراطور ياباني يولد بعد أن وضعت الحرب أوزارها، وذلك حينما ورث العرش الإمبراطوري في مايو بعدما تنازل والده أكيهيتو عنه في أول خطوة من نوعها يقدم عليها إمبراطور ياباني منذ 200 عام.
وقال ناروهيتو “حينما أنظر إلى فترة السلام الطويلة بعد الحرب وأتأمل ماضينا واضعا في الحسبان مشاعر الأسف العميق، يحدوني الأمل في ألا تتكرر أبدا مأساة الحرب”.
وأضاف مكرراً كلمات وردت في رسالة أبيه قبل عام “بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن كافة أبناء الشعب، أقدم أحر التعازي فيمن فقدوا حياتهم في الحرب… وأدعو من أجل أن يحل السلام في العالم ومن أجل مزيد من التطور لبلدنا”.
وناروهيتو هو حفيد الإمبراطور هيروهيتو الذي خاضت القوات اليابانية الحرب العالمية الثانية في عهده.

ترك الرد