أبين (المندب نيوز)خاص

وضحت إدارة التوجيه المعنوي في قوات الحزام الأمني بمحافظة ابين عن ملابسات جريمة تعذيب وقتل المواطن “ياسر المرفدي” والذي وقعت يوم أمس السبت بمدينة جعار بأبين.
وكشفت ادارة التوجية عن ان جميع المتورطين بالجريمة ليس لهم أي صلة بقوات الحزام الأمني ولا ينتمون إليه وليس لديهم أي معدات خاصة بقوات الحزام الأمني ، داعيا كافة وسائل الاعلام للتحري عن الحقيقة قبل النشر، مؤكداً حق قوات الحزام الأمني متابعة حملات التشويه والبلاغات والاخبار الكاذبة لدى السلطات القضائية المختصة.
ومن جانب آخر صرح القائد عبدالرحمن الشنيني ، نائب القائد العام لقوات الحزام الأمني ، قائلا : قد باشر بلاغ عن حادثة قتل وقعت في مدينة جعار بسبب خلافات شخصية أسفرت عن مقتل المجني عليه ياسر المرفدي والذي تعرض للتعذيب في منزل الجاني محمد حسين علي عاطف بالاشتراك مع الجناه الاخرين نادر محمد بن جدي وعادل بن عبدالجبار طعيمه.
وأضاف ان قوات الحزام الأمني باشرت البلاغ فوراً واعتقلت الجناة المتورطين بالجريمة داعياً جهات الاختصاص الرسمية الإسراع في تنفيذ واجباتها وفق احكام القانون.

ترك الرد