سيئون ( المندب نيوز ) خاص

إلتقى صباح اليوم الثلاثاء بديوان رئاسة الجامعة معالي وزير التعليم العالي أ.دحسين باسلامة بأعضاء الاتحاد العام لطلبة جامعة سيئون حيث افتتح اللقاء معاليه مرحباً بالجميع مبدئياً سعادته واعتزازه بهذا اللقاء الذي من شأنه الاستماع الى القطاع الطلابي ومايعانوه ، وماهي الحلول والمقترحات التي تساعد في سير العملية التعليمية بمايضمن سلامة الجميع ويحقق المصلحة العامة ، وذلك لان صحة وسلامة الطلاب وكافة المنتسبين الجامعات فوق كل شي ولن تتهاون اي جهة حكومية في هذا الامر .

من جانبه شكر رئيس الاتحاد العام الاخ صالح عبيد الجابري وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاستاذ دكتور حسين باسلامة على قبوله اللقاء بقيادة الاتحاد العام والاستماع اليهم والاستماع الى معاناة وهموم الطلاب .

وقدم الجابري شرحاً كاملاً عما يعانونه الطلاب وهمومهم ، وان قرار إستنئاف الدراسة سوف يشكل خطراً على صحتهم من فيروس كورونا وذلك بسبب إزدحام الطلاب في القاعات والممرات وايضاً في السكنات الجامعية والعزب الطلابية والتنقل عبر وسائل المواصلات وايضا الدواعي الامنية جراء تنقل الطلاب من المحافظات البعيدة وقدوم بعض الطلاب من محافظات يوجد بها وباء كورونا ، وهذا ممايساعد في إنتشار الفيروس بين أوساط الطلاب ومنتسبي الجامعة ممايؤثر سلباً على صحة وسلامة الجميع ، وانه يجب توفر وسائل السلامة والاجراءات الاحترازية في اماكن تواجد وازدحام الطلاب ، او إيجاد مقترحات وحلول أخرى تنهي العام الجامعي ٢٠١٩-٢٠٢٠م بشكل مباشر .

حيث قدم اعضاء الاتحاد العام بعض المقترحات للوزير باسلامة التي تساهم في إنهاء العام الجامعي من خلال تغطية بقية مقررات المنهج بالبحوثات العلمية من خلال الية معينة من قبل الجامعة.

حيث أكد وزير التعليم العالي باسلامة على أنه تم طرح بعض المقترحات للجامعات من أجل إستئناف الدراسة بمايحقق المصلحة العامة ، ووفق أمكانيات كل جامعة ومايتناسب معها ومن ضمن هذه الخيارات :
١- التباعد الاجتماعي في القاعات وايجاد وسائل التعقيم والكمامات، وهذا يكون من بالتعاون مع الجهات المعنية والحكومية.

٢- نظام التعليم عن بُعد عن طريق القنوات المحلية والرسمية وعبر منصات الانترنت (يحتوي هذا المقترح على بعض الصعوبات).

٣- الجمع بين الخيار الاول والثاني.

٤- تغطية المقرارت والمنهج بالبحوث العلمية وفق أُطر وأليات معينة تطرحها الجامعة.

ونوه معاليه ان جميع الخيارات توجد فيها بعض الصعوبات والمعوقات التي سوف تواجه الجامعات والجهات الحكومية.

ومن جانبه قال الجابري ان الخيار الرابع هو الانسب لطلاب الجامعة من خلال تغطية المتبقي من المقررات بالبحوثات العلمية خصوصاً انه تم قطع مايقارب 75% من المقررات لأغلب التخصصات.

وفي نهاية اللقاء تقدم رئيس الاتحاد العام الاخ صالح الجابري بجزيل الشكر والتقدير لمعالي الوزير باسلامة على رحابة صدره وأتاحة الفرصة لقيادة الاتحاد اللقاء معه ومناقشة هموم الطلاب وشرح له معانتهم .

حضر اللقاء كلاً من مدير مكتب الوزير الاستاذ زايد بن شهاب ومن جانب الاتحاد العام الامين العام للاتحاد حسن حسان مدير دائرة العلاقات بالاتحاد بدري باجري وحسين باسيف مدير دائرة الانشطة بالاتحاد ابراهيم رزق اعلامي سالم بن كده.

ترك الرد