المكلا ( المندب نيوز) خاص

اطلقت مؤسسة حضرموت للاعلام والتنمية الحملة التوعوية بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة الذي يصادف الـ 25 من نوفمبر من كل عام بالتعاون مع مؤسسة الأمل الثقافية الإجتماعية النسوية ومؤسسة ميديا ساك للإعلام والتنمية وسيرفس للإعلام والتسويق.

ويعد العنف ضد المرأة والفتاة واحدا من أكثر انتهاكات حقوق الإنسان انتشارا واستمرارا وتدميرا في عدة دول من العالم حتى اليوم، ولا تزال هذه الممارسات مستمرة إلى حد كبير بسبب مايحيط به من ظواهر الإفلات من العقاب والصمت والوصم بالعار.

حيث تؤثر العواقب السلبية المترتبة عن العنف ضد المرأة والفتاة على صحة النساء النفسية والجنسية والإيجابية في جميع مراحل حياتهن .

وتهدف الحملة التي نفذتها مؤسسة حضرموت للإعلام والتنمية عبر اجهزتها الإعلامية راديو الأمل FM و الأمل TV وعبر شبكات التواصل الاجتماعي بالتعاون مع مؤسسة الأمل الثقافية الإجتماعية النسوية ومؤسسة ميديا ساك للإعلام والتنمية وسيرفس للإعلام والتسويق ، الى مواجهة العنف ضد المرأة في المجتمع بالشكل الذي يحقق المساواة بين الجنسين.

وثمن مدير البرامج والأنشطة بمؤسسة حضرموت للإعلام والتنمية شادي بوعسكر الإهتمام الكبير الذي توليه قيادة مؤسسة حضرموت للإعلام والتنمية، المتمثلة برئيس مجلس ادارتها الاستاذ امير عبدالله باعويضان، معبرا كذلك عن شكره وتقديره لسعادة الدكتور عمر عبدالله بامحسون على دعمه وتشجيعه لمثل هذه الانشطة التي تنعكس ايجابا على الفرد و المجتمع.

ترك الرد