المكلا (المندب نيوز) خاص

كشف الكاتب الصحفي الجنوبي ماجد الداعري عن اسباب تجاهل المجلس الانتقالي للحديث في بيانه عن التجاوزات القانونية لقرارات الرئيس هادي!

وقال الداعري في منشور له ان عدم تركيز بيان المتحدث الرسمي للمجلس لإنتقالي الجنوبي، على التجاوزات القانونية في قرارات الرئيس اليمني التي اكتفى بوصفها أحادية الجانب ومتخذة دون اتفاق مسبق واعتبرها “انقلابا خطيرا وتجاوز صريحا لمضامين اتفاق الرياض وعملية الشراكة بين طرفيه”، يأتي لسببين .

واوضح الداعري ان السبب الاول هو تأكيد عدم اعترافه بالدستور اليمني وبالتالي عدم تقيده بأي التزامات دستورية تقيد تحركه الوطني والثوري من أجل قضيته المحورية الأهم المتمثلة باستقلال دولة جنوبية.

والسبب الثاني بحسب الداعري هو إدراكه أن إتفاق الرياض وملحقاته وآلية تسريع تنفيذه، تجاوزت نصوص الدستور اليمني كثيرا، وقيدت الكثير من صلاحيات الرئيس سواء بفكرة المضمون العام للاتفاق او ببنود بناء ثقة غير معلنة وتفاهمات توافقية رعاها التحالف، ولذلك جاء هذا الرفض الصريح من الإنتقالي لقرارات الرئيس مؤخرا.

ترك الرد