“الشيخ الجابري”: المنطقة العسكرية الأولى أول من نقضت اتفاقنا مع السلطة، ونحن متمسكين بحقوق حضرموت، ولن نسمح للمندسين بصدامنا فيما بيننا أو مع حلفائنا

0
3615

المكلا (المندب نيوز) اللجنة الاعلامية

قال رئيس اللجنة التصعيدية الناتجة عن مخرجات لقاء حرو العام، الشيخ حسن الجابري أن قوات المنطقة العسكرية الاولى في وادي حضرموت أول من نكثت الاتفاق القائم بين اللجنة التصعيدية والسلطة المحلية الذي عُقد خلال الأسابيع الماضية، وذلك من خلال تجاوز بعض البنود الممنوعة التي منعها الاتفاق.

وأكد الشيخ الجابري في كلمته التي القاها صباح السبت، في حشد العيون إن اللجنة التصعيدية متمسكه بالمطالبة بحقوق حضرموت وتنفيذ اتفاق الرياض ولن تتنازل عن المطالب التي خرجت لأجلها كل الحشود من لحظة إنشاء النقاط الشعبية وصولاً إلى حشد منطقة العيون .

وأضاف الجابري بأننا لن نسمح في قيادة اللجنة التصعيدية بحرف مسار الهبة الحضرمية واختطافها من قبل بعض المندسين إرضاء لأطراف لاتريد الخير لحضرموت وهدفها صدام أبناء حضرموت فيما بينهم ،و وقوفنا هنا لأجل حقوق حضرموت ولا أهداف غيرها.

وشدد الجابري في خطابه لجمهور الهبة الحضرمية على عدم القيام بتصرفات فرديه معتبراً اياها لحظة القيام بها هي تحركات يتحمل نتائجها الشخص الذي يقوم بها دون علم اللجنة، مشيراً بأن قوات النخبة الحضرمية خط أحمر ولن نسمح بأي شكل من الأشكال المساس بها أو الصدام معها فنحن نعتبرها شرف لحضرموت والطعن فيها يعني طعن كل حضرموت وهذا مناف لاهدافنا ومبادئنا الذي شكلت اللجنة التصعيدية لأجلها.

وأردف الجابري في خطابه بأن أيدينا ممدودة وأبوابنا مفتوحة لكل الخطوات التي توحد الجهود لانتزاع حقوق حضرموت وتنفيذ مطالب لقاء حرو العام.

وطمأن الجابري “التحالف العربي” في ختام خطابه بأن كل من خرجوا هم خلف أهداف التحالف الذي جاء لاجلها في بلادنا ، شاكراً دولة الامارات العربية المتحدة على مواقفها في حضرموت منذ لحظة تأسيس قوات النخبة الحضرمية التي ساهمت في استتاب واستقرار مناطق ساحل حضرموت .

LEAVE A REPLY