الرئيس الزبيدي: “الردفاني” ترجل شهيدا بعد ان تعملق في مواجهة جماعات الموت ومليشيات الإرهاب

0
773

عدن (المندب نيوز) خاص

بعث الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي القائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية برقية عزاء ومواساة الى الوالد أحمد قاسم نصر القطيبي وكافة أفراد اسرته الكريمة والى ردفان الشموخ والجنوب عامه باستشهاد ابنهم العميد مجدي أحمد قاسم نصر القطيبي الردفاني (أبو حرب) قائد اللواء الثالث عمالقة الذي ترجل شهيدا مع عدد من مرافقيه وهو يشارك زملاءه في قوات عمالقة الجنوب معركة تحرير بيحان بعد حياة حافلة بالتضحية والبطولة.

وأعرب الرئيس القائد في برقيته عن خالص تعازيه بإستشهاد قائد فذ لا يتكرر ترجل شهيدا مقبلا غير مدبر بعد ان تعملق ماردا في مواجهة جماعات الموت ومليشيات الإرهاب ببسالة الشجعان حتى ارتقى شهيدا مكللا بغار المجد وهو يذود عن ثرى وطنه بشموخ جبال ردفان الشماء التي نشأ وترعرع على ترابها.

وعبر الرئيس القائد في برقيته عن حزنه ومواساته لأسرة الشهيد القائد العميد مجدي الغزالي مجددا العهد لرفاق الشهيد الذين يسيطرون ملاحم الشرف والبطولة في ساحات الوغى بالمضي على درب الشهيد وكل الشهداء الميامين الذين سقوا تراب الجنوب بدمائهم الزكية ابتغاء تحقيق خلاص وطنهم وشعبهم واستعادة وبناء دولتهم الحرة المستقلة كاملة السيادة.

وأستعرض الرئيس القائد في برقيته مناقب الشهيد ومواقفه الوطنية وتضحياته في كل الجبهات وعلى مدار مسيرة كفاح شعبنا وحراكه المجيد، منوها الى ان الشهيد كان في طليعة من حملوا أرواحهم على أكفهم للتصدي لجحافل المليشيات الحوثية وجماعات الإرهاب وكان مع كل ابطال قواتنا المسلحة الجنوبية الباسلة عند مستوى المسؤولية الوطنية حتى اصطفاه الله شهيدا.

وترحم الرئيس القائد في برقيته على أرواح الشهداء الميامين من أبطال قواتنا المسلحة الجنوبية الذين ينسجون بدمائهم الطاهرة أشعة فجر جديد لشعبنا ووطننا سائلا الله العلي القدير بأن يتغمد الشهيد القائد بواسع الرحمة والمغفرة وان يسكنه فسيح جناته وان يلهم اهله وذويه وابناء شعبنا كافة جميل الصبر والسلوان

 

انا لله وانا اليه راجعون

LEAVE A REPLY