المنطقة العسكرية الثانية تنظم حفلاً خطابياً وتكريمياً بمناسبة اختتام فعاليات الذكرى لسادسة لتحرير ساحل حضرموت من تنظيم القاعدة الإرهابي

0
542

المكلا(المندب نيوز) خاص

برعاية نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، محافظ حضرموت، قائد المنطقة العسكرية الثانية، اللواء الركن فرج سالمين البحسني، نظمت المنطقة العسكرية الثانية، صباح أمس، حفلاً خطابياً وتكريمياً بمناسبة اختتام فعاليات الذكرى لسادسة لتحرير ساحل حضرموت من سيطرة تنظيم القاعدة الإرهابي «٢٤ إبريل».

وخلال الحفل، ألقى كلمة المنطقة العسكرية رئيس عمليات قيادة المنطقة العسكرية، العميد محمد عمر اليميني، نقل في مستهلها تحايا النائب اللواء الركن “البحسني”.

كما تحدث عن القيمة الوطنية ليوم «٢٤ إبريل»، وما يحمله من معاني في نفوس أبناء حضرموت؛ كونه يوم أنهى عام كامل من استبداد وظُلم ونهب واحد من أخطر التنظيمات الإرهابية، جثم على عاصمة حضرموت المكلا، ومدن ومناطق الساحل، فدمر مؤسسات الدولة واستباح نهب مقدراتها وخيراتها لصالح التنظيم.

كذلك بيّن العميد “اليميني”، خلال كلمته، حجم التضحيات التي قدمتها قوات النخبة الحضرمية، مترحماً على شهدائها الأبرار الذين قدموا أرواحهم في سبيل أن تنعم حضرموت بالأمن والاستقرار، ومثمناً مقدار الشجاعة والإقدام لجرحى النخبة الحضرمية، الذين استبسلوا في مواجهة التنظيم الإرهابي دون خوف أو خنوع.

شاكراً دول التحالف العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة؛ على ما قدموه، وما زالوا يقدموه لحضرموت من دعم متعدد شمل شتى المجالات، وخاصاً بالشكر دولة الإمارات ورجالها الذين قاتلوا جنباً إلى جنب مع أبطال النخبة الحضرمية في معركة تحرير ساحل حضرموت.

بعد ذلك؛ كُرّم المُبرزين من مختلف ألوية ووحدات وشُعب المنطقة العسكرية، وشهداء النخبة الحضرمية، والفائزين بمختلف المسابقات والأنشطة الرياضية والثقافية التي نُظمت ضمن فعاليات الذكرى السادسة.

حضر الحفل؛ وكيل محافظة حضرموت لشؤون الدفاع والأمن العميد صالح لحمدي، ورئيس العمليات المشتركة بحضرموت العميد الركن سليمان بن غانم، وقادة الألوية والوحدات بالمنطقة العسكرية العسكرية الثانية، ورؤساء الشعب بقيادة المنطقة، وعدد من الضباط والصف والجنود.

LEAVE A REPLY