سيئون: اختتام الفعاليات العيدية بالقرية التراثية بحي السحيل

0
531

سيئون(المندب نيوز ) جمعان دويل

اختمت بمدينة سيئون مساء يوم امس الاثنين الموافق 11 يوليو 2022م ثالث ايام عيد الاضحى المبارك 1443هـ الفعاليات العيدية بالقرية التراثية بحي السحيل بسيئون بإقامة العاب شعبية ( شبواني ) انطلقت عصرا من امام البوابة الغربية التاريخية بمدينة سيئون ( السدة القبلية ) من قبل حافة السحيل بسيئون وجمع من المشاركين من عدد من حويف وادي حضرموت وسط حضور كبير من المواطنين من مختلف احياء المدينة ومدن وقرى وادي حضرموت مرورا بالشارع الداخلي بالحي وصولا الى امام بيت منصب حي السحيل السيد هاشم بن عبدالقادر الحبشي ( الروشن ) ، تبارى خلالها شعار الشنف من ابناء الحي والمشاركين من الشعار بأبيات شعرية التي رددها المشاركون في الصفوف.

وفي المساء اقيمت السرية من امام بيت منصب حي السحيل الى ساحة القرية التراثية و إقامة لعبة كسر الصوت المتعارف عليها في لعبة الشبواني وجلسة السمر بمشاركة نخبة من الشعار الشعبيين وهم ( مرتضى برك عباد ، حسين عبدالله باحارثة ، مبارك باعكيم ، ربيّع صالح ربيّع بالسود ) ، ومغني الدان الحضرمي المبدع الشاب / عبدالله سالم الدباء ، وسط حضور كبير يتقدمهم منصب حي السحيل السيد / هاشم عبدالقادر الحبشي ( الروشن ) وشخصيات ووجاهات اجتماعية ومقادمة عدد من الحويف وجمع من المواطنين محبي جلسات سمر الدان الحضرمي الاصيل .

كما اقيمت ايضا عصر يوم امس بساحة القرية حفل انشادي ورقصات شعبية تراثية لزهرات فرقة التغاريد ، للقطاع النسائي بمشاركة الفنانة المبدعة والشهيرة / زهراء عبد ( أم ترعش ) في فقرات توعوية من قبل اتحاد نساء اليمن فرع سيئون ( حول خطورة تعاطي مخدر الشبو على الاسرة والمجتمع ) وسط حضور كبير من النساء امتلأت به ساحة القرية .

وكانت الفعاليات للقرية التراثية التي نظمها فريق عمل القرية التي استمرت على مدى يومين ، بعد توقف عدة سنوات ، الذي يتكون من مجموعة من شباب حي السحيل متطوّع يهتم بالتراث والموروث الشعبي بروح الجماعة ، وبجهود ذاتية ، منطلقين من رؤية ورسالة واهداف الحفاظ على الموروث الشعبي وتعليم وتثقيف الاجيال بتراث الاباء والاجداد ، قد بدأت مساء ثاني ايام عيد الاضحى المبارك بإقامة رقصة الزربادي مع بني مغراه وسط ساحة القرية التراثية .

الجدير بالذكر ان فعاليات القرية التراثية بحي السحيل بمدينة سيئون بدأت اول فعالية لها في 27 اكتوبر 2012م ثاني ايام عيد الاضحى المبارك لعام واستمر على عدد من السنوات المتتالية خلال ايام عيد الاضحى المبارك ثم توقف نشاطها ايضا لسنوات عدة وهاهي تعود نشاطها هذا العام وقد اخذت روايا كبيرا على مستوى محافظة حضرموت في السنوات السابقة لما يقدم فيها من اعمال فنية ابداعية وتراثية وفلكلورية ومعارض للموروث الشعبي تستمر على مدى ستة ايام متتالية

LEAVE A REPLY