مستشفى يمني يحتجز مريض مقعد ووالدته منذ 7 أشهر

0
155

المكلا (المندب نيوز) العربية

أقدم مستشفى خاص بصنعاء، الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي الإرهابية، على احتجاز وتقييد حرية مريض وأمه في غرف المشفى منذ سبعة أشهر على خلفية عجزهم عن دفع فاتورة العلاج.

وتداول ناشطون يمنيون على وسائل التواصل الاجتماعي، فيديو، يظهر فيه المريض بالإعاقة “حسن علي صالح الجلباء” المقعد على كرسي متحرك بسبب سقوطه أثناء عمله في حفر إحدى البيارات شاكيا من احتجازه للشهر السابع على التوالي في مستشفى خاص بسبب عدم مقدرة أسرته على دفع تكاليف العملية والعلاج.

ويقول المقعد الجلباء إن أسرته دفعت مليون ريال يمني من تكلفة علاجه، وباعت كل ما لديها، لكن المستشفى يحتجزه مع والدته في الدور الخامس، في الغرفة رقم 508 لإجبارهم على دفع المبالغ المتبقية عليهم من فاتورة العلاج للمستشفى.

ولفت إلى أن المستشفى يضيف عليهم يوميًا أعباء الإقامة، ما أدى إلى ارتفاع ديون المريض المحتجز وأمه إلى سبعة ملايين ريال أو ما يعادل 14 ألف دولار.

وقوبل احتجاز الشاب حسن الجلباء ووالدته، حالة استياء واسعة لدى الناشطين والحقوقيين الذين طالبوا سلطات ميليشيا الحوثي بدفع المبالغ أو الضغط على إدارة المستشفى لإعفائهما بدلاً من احتجازهما مراعاة لظروفها المعيشية الصعبة.

LEAVE A REPLY