ابوظبي(المندب نيوز)البيان

أصدر تحالف حقوقي بيانا مشتركا دان فيه ممارسات السلطات الإيرانية بحق المعارضين وحملة القمع التي قام بها في منطقة الأهواز إثر الحادث الذي أدى إلى مقتل 25 شخصا الأسبوع الماضي, ودان التهديدات الإيرانية للأكاديمي الإماراتي الدكتور عبد الخالق عبد الله محذرا من أي مساس به مؤكدا أنه سيرفع شكوى دولية ضد إيران بسبب هذه التهديدات.

وأفادت 11 منظمة حقوقية في بيان لها أمس بأن السلطات الإيرانية شنت حملة اعتقالات تعسفية طالت 900 شخص بهدف قمع حرية الرأي والتعبير في الأهواز مع التهديد باستهداف الأهوازيين السياسيين ونشطاء حقوق الإنسان في الخارج.

وجاء في البيان تخشى المنظمات الحقوقية من أن السلطات الإيرانية ستتذرع بحادث الأحواز للقبض على النشطاء الذين يؤمنون بحرية الرأي والتعبير وتقوم بحملة استهداف للأفراد والأكاديميين الذين دانوا سياسات النظام الإيراني في دعم التطرف والإرهاب في المنطقة” وحذر البيان السلطات الإيرانية من أي سوء تصرف ضد الكاتب والأكاديمي الإماراتي الدكتور عبد الخالق عبد الله إثر التصريحات الصادرة عن المسؤولين الإيرانيين ضده إذ هددت السلطات الإيرانية الأكاديمي الإماراتي بعدما دان سياسة طهران ضد الأهوازيين العرب.

ودانت المنظمات الحقوقية سياسة السلطات الإيرانية بالتهديد بقمع حرية الرأي والتعبير في الأهواز وخارج الأهواز مشيرة إلى أنها سترفع شكوى ضد السلطات الإيرانية في مجلس حقوق الإنسان بسبب تهديد الدكتور عبد الخالق عبد الله مشيرة إلى أن السلطات الإيرانية لديها سجل سيئ في قمع حرية الرأي والتعبير واستهداف الباحثين والأكاديميين من مختلف الجنسيات داعية المنظمات الحقوقية الدولية والمقرر الخاص إلى زيادة الضغط على إيران لوقف سياساتها التعسفية في الأحواز, ووقف تهديداتها ضد الأكاديمي الإماراتي كما دعت المجتمع الدولي إلى التدخل الفوري لإنهاء حملة لقمع في الأهواز.

ووقع على البيان كل من: المركز الخليجي الأوروبي لحقوق الإنسان, جمعية البحرين لمراقبة حقوق الإنسان المؤسسة اللبنانية للديمقراطية وحقوق الإنسان (لايف) منظمة الرسالة العالمية لحقوق الإنسان المرصد السوري لتوثيق جرائم الحرب جمعية كرامة لحقوق الإنسان في البحرين الائتلاف اليمني لحقوق الإنسان  المركز الأحوازي لحقوق الإنسان المرصد البلوشي لحقوق الإنسان البوابة العربية للحقوق والحريات الثقافية والمرصد العربي للحقوق والحريات النقابية.

قال الدكتور عبد الخالق عبد الله إن بلاده تعايشت مع التهديد الإيراني وتعاملت معه بكل النجاح.

وأضاف على هامش ندوة نظمها مجلس الإمارات للسياسات في أبوظبي إننا نعيش على بعد 100 كيلومتر من الحدود الإيرانية, وقد عشنا مع هذا النظام الذي ظهر في إيران منذ عام 1979 أكثر من ثلاثين عاما لذا نعرف التحدي, وتعاملنا معه بكل نجاح .

وأردف: أنا على يقين أنه مهما كانت التهديدات الإيرانية اليوم وغدا ستتمكن الإمارات مع السعودية ودول الخليج العربي من التعامل مع هذا الخطر الإيراني الذي يزداد يوما بعد يوم.

ترك الرد