المكلا (المندب نيوز) خاص

تحت شعار استعادة الدولة الجنوبية المدنية الفيدرالية المستقلة انطلقت قبل لحظات اولي جلسات الدورة الثانية للجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي في مدينة المكلا بمحافظة حضرموت .

ويأتي إنعقاد الدورة الثانية بعد إتمام الترتيبات النهائية لإنعقادها، حيث ستتناول الدورة عدداً من الموضوعات الهامة والخاصة بالأوضاع في وادي حضرموت وشبوة و مكيراس وغيرها من الموضوعات، بالاضافة الى ملفات الفساد في قطاع الكهرباء والإستيلاء على أراضى الدولة على اعتبار أن ذلك من صلب مهام الجمعية التشريعية والرقابية .

ويولي المجلس الانتقالي الجنوبي، محافظة حضرموت كبرى محافظات الجنوب أهمية كبيرة حيث يعتبرها عمق الجنوب الإستراتيجي وعاصمته الاقتصادية.

ترك الرد