حجة (المندب نيوز)البيان

انضمت قبائل جديدة لانتفاضة حجور، إذ لقّنت قبيلة ذو يحيى بمحافظة حجة شمال غربي البلاد الحوثيين درساً كبيراً، بعد أن ردّت هجوماً على منطقة الرحبة بمديرية قارة التابعة.

حيث كبّدت الميليشيات خسائر كبيرة في الأرواح كما تجددت المواجهات أمس في مديرية القفر بمحافظة إب، بين قبائل بني مفتاح وميليشيات الحوثي الموالية لإيران، بعد أن حاولت مجدداً تجنيد أبناء القبيلة بالقوة. فيما قوضح المبعوث الأممي الى اليمن مايك غريفيث أن الحديدة تمثل مركز الثقل بالنزاع اليمني

وبعد فشل كل محاولاتها لاقتحام مديرية كشر، وتمكن رجال القبائل من التصدي لها، فتحت ميليشيا الحوثي جبهة قتال ثالثة في محيط كشر في محاولة لاقتحام المديرية، بعد أن تمكنت قبائل حجور من دحرهم من جنوبي وشرقي المديرية طوال شهرين.

هجوم

وقالت إن الميليشيات شنّت هجوماً على قبيلة ذو يحيى في مديرية قارة بمحافظة حجة، لكن القبائل تصدّت لها، واستولت على ثلاث سيارات دفع رباعي للميليشيات.

ووفقاً لما ذكرته المصادر، فإن الاشتباكات بين قبائل ذو يحيى وميليشيا ⁧‫الحوثي⁩ أدت إلى مقتل 10 حوثيين وجرح 15 آخرين.

انتفاضة

 انتفضت قبائل آل مفتاح في مديرية القفر شمال مدينة إب، في وجه ميليشيا الحوثي التي حاولت تجنيد أبنائها بالقوة. وطبقاً لمصدر قبلي، فإن قبائل أخرى في إب تضامنت مع هذه القبائل في انتفاضتها على الحوثيين.

وتبادل قبليون، إطلاق النار مع ميليشيا الحوثي على خلفية انتهاكات ومداهمات تعرض لها الأهالي بمديرية القفر شمال إب.

 قال المبعوث الأممي إلى اليمن مايك غريفيت إن الحديدة تمثل مركز الثقل في النزاع اليمني. مؤكدا أنه من المهم جدا النجاح في تنفيذ المرحلة الأولى من إعادة الانتشار في الحديدة.

وأضاف غريفيث في تصريح خاص لـ ” العربية” أنه على الحديدة أن تعود إلى سابق عهدها مدينة مفتوحة ومزدهرة لكل اليمنيين. وأوضح أن إعادة الانتشار في الحديدة تشمل انسحاب الميليشيات الحوثية من ميناءي رأس عيسى والصليف، مبينا أن “الجهات اليمنية تريد تطبيق الاتفاق، لكنّها تحتاج إلى مخطّط من لجنة المراقبة”.

وشدّد غريفيث على أنّنا إذا نجحنا بإعادة الانتشار في الحديدة يمكن الانتقال للمفاوضات التالية، مشيرًا إلى أنّ المرحلة الثانية من اتفاق الحديدة تتضمّن إنهاء الانتشار المسلح في المدينة.

قذيفة

ذكرت مصادر أن الميليشيا الحوثية عاودت استهداف مطاحن البحر الأحمر في مدينة الحديدة بعد ساعات من قصفها مجمعاً تجارياً وصناعياً. وأوضحت المصادر أن الميليشيا الحوثية أطلقت قذيفة هاون سقطت بجوار صوامع الغلال الواقعة في الأحياء الشرقية للمدينة.

إدانة أممية

نددت الأمم المتحدة بخجل بمقتل تسعة مدنيين في جنوب الحديدة وفي مديرية كشر بمحافظة حجة على يد ميليشيات الحوثي ورفضت تسميتها.

وفي بيان صدر عن منسق الأمم المتحدة في اليمن ليز غراندي بشأن هجوم الميليشيات على سوق في مديرية التحيتا أدى إلى مقتل 8 من المواطنين وإصابة آخرين، اكتفت بالقول إن التقارير الواردة من الحديدة أكدت مقتل 8 مدنيين وأصالة 10 آخرين بقذيفة مدفعية استهدفت سوق العضيبة في غرب مديرية التحييات. وأشارت إلى مقتل امرأة واحدة، وأصالة ثلاثة أطفال عندما قصف منزلهم في منطقة كشر بمحافظة حجة.

وعبّرت غراندي، التي تجنبت تسمية الميليشيات وإدانة هذه الجريمة، عن مواساتها لجميع العائلات التي تأثرت بهذه المآسي.

ترك الرد