المكلا (المندب نيوز) خاص

اوضح الناشط الجنوبي ” مروان الجوبعي ” بان أتباع من حكومة الشرعية يعيشون حالة من التناقض , ويتحدثون عن الاقاليم واللامركزية بينما افعالهم  تقول عكس ذلك .

وقال ” الجوبعي ” في منشور له على موقع التواصل ” فيس بك “: اتباع الشرعية يتحدثون عن الأقاليم والدولة الاتحادية واللامركزية في الحكم وأنه يكفي الصراعات السابقة ويجب أن يستلم كل إقليم حكم مناطقه والسيطرة عليها والحصول على نصيب من ثرواتها.

واضاف ” الجوبعي ”  قائلا: اوجعوا رؤوسنا بذلك الحديث على مدى ست سنوات ولكنهم عندما يطالبهم الآخرين بتسليم وادي حضرموت لأبنائه ونقل معسكرات أبناء عمران وذمار المرابطين هناك للمشاركة بتحرير مناطقهم ومحافظاتهم، عندها يقفز هؤلاء للدفاع عن المركزية ورفض مشاركة أبناء حضرموت بالسيطرة على أرضهم ويتهموا أبناء النخبة الحضرمية بأنهم محتلين ويصبح في نظرهم الغرباء في الوادي وطنيين!

ترك الرد