زنجبار (المندب نيوز) سالم حيدرة صالح

أكد رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة أبين، الشيخ عبدالله أحمد الحوتري، أن مليونية الثبات والتمكين التي أقيمت في ساحة العروض بخورمكسر في العاصمة عدن، الخميس الماضي، “أبهرت العالم، فقد عبّر شعب الجنوب العظيم من خلالها عن تأييده للخطوات التي اتخذتها المقاومة الجنوبية والحزام الأمني والمجلس الانتقالي الجنوبي لتطهير عدن من الجماعات الإرهابية والفاسدة.. وهي رسالة لكل من يشكك في قدرات المجلس الانتقالي الجنوبي الحامل السياسي للقضية الجنوبية نحو الاستقلال واستعادة دولة الجنوب العربي وعاصمتها عدن”.
وأوضح الحوتري، في حديث صحفي، أن المليونية “لها دلالات ومعاني كثيرة، وهي رسالة واضحة أن شعب الجنوب قال كلمته خلف قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي، وهي لحظة تاريخية تجاه قضية شعب الجنوب وتأييده لكل الخطوات نحو السيطرة على العاصمة عدن وطرد فلول الإرهاب والسيطرة على بقية المحافظات الجنوبية وتطهير وادي حضرموت من ألوية الاحتلال ومديريات بيحان واستعادة مديرية مكيراس من المليشيات الحوثية”.
وأضاف: “ننشد التحرير والاستقلال، وهذه المليونية هي بمثابة استفتاء على استقلال الجنوب ورسالة للعالم أننا أصحاب قضية بعد أن حضرت المليونية من كل محافظات الجنوب لتسكت الأصوات النشاز التي تحاول النيل من شعب الجنوب العظيم، ونتمنى رص الصفوف وتوحيد الكلمة، فالجنوب قضيتنا وحزبنا الأول والأخير، والجنوب العربي دولة مستقلة ولا أحد يحلم بعودة الجنوب إلى باب اليمن”.​

ترك الرد