أبين (المندب نيوز ) خاص

إلتقى الأمين العام للمجلس المحلي – أبين الأخ مهدي الحامد بمدير عام مكتب التعليم الفني والتدريب المهني المهندس مهدي الجحيني ومدير معهد الأوراس الاستاذ عدني باهادي ، وتم مناقشة ماتم اعداده لبداية العام الدراسي والتخصصات التي سيتم تدريسها ، وماهي مشاكل التعليم الفني وكيفية الحلول .
وخلال اللقاء أكد الحامد على أهمية التعليم الفني في جانب التنمية البشرية ، وأنه لا بد من إيلاء هذا التعليم جل الاهتمام رغم المعوقات والتحديات كونه ركيزة أساسية في تنمية المجتمع.
وأوضح المهندس ” مهدي” أن تم بدء عملية التعليم للعام الدراسي 2019 – 2020 ، وأن عملية القبول والتسجيل مستمرة لضعف الاقبال بسبب الأوضاع الحالية المتوترة .
واستعرض “الجحيني ” التخصصات التي سيتم تدريسها وأكد ان خلال هذا العام تم البدء بتشغيل قسم الحاسوب .
وعن أوضاع التعليم الفني أوضح المهندس مهدي الجحيني ، أن الوضع متردٍ ، معللًا أن هناك معاهد مكتملة البناء غير مجهزة وهناك معاهد مدمرة تفتقد البنية التحتية والامكانات من تجهيزات وورش ومعدات ، وبالاضافة إلى ذلك معاهد نفتقر تطوير البنية التحتية ، وأدى كل ذلك إلى تعثر وتراجع في مستوى ونوع مخرجات التعليم لافتًا أنه يتم العمل على تشغيل اقسام محدودة في المعاهد التي تعمل حاليًا ، وبالنسبة للكادر التدريبي بالمعاهد أفاد أن هناك عجز كبير في الكادر ، ومنهم من قضى فترة أحد الأجلين .
حضر اللقاء مدير عام السكرتارية بديوان السلطة المحلية سليمان الوكود .

من _ محمد ناصر مبارك

ترك الرد