رسميا..إشهار لجنة الزواج الجماعي السابع بمدينة شحير وضواحيها تزامنا مع قرب فتح باب التسجيل

0
185

غيل باوزير(المندب نيوز) خاص

في الاجتماع الموسع للمجلس الاستشاري للزواج الجماعي بمدينة شحير وضواحيها والذي عقد مساء أمس الجمعة الموافق 11 نوفمبر 2022م بقاعة المركز الصحي وافتتحه العقيد/ جمعان محفوظ غييث- رئيس المجلس الاستشاري، مرحبا بالجميع كلا باسمه وصفته، شاكرا لجنة الزواج الجماعي السادس وجميع اللجان التي سبقتها لما قدموه من جهود كبيرة في إنجاح المشاريع السابقة،حاثا الجميع إلى التعاون ودعم لجنة الزواج الجماعي السابع.

وتخلل الاجتماع مناقشة بعض النقاط والمواضيع التي تخص مشروع الزواج الجماعي بشكل عام والتي تم طرحها مـن قبل بعض اعضاء المجلس الحاضرين وتم مناقشتها بشكل مفصل .

وبعدها صادق المجلس الاستشاري على اللجنة الأساسية للزواج الجماعي السابع بمدينة شحير وضواحيها.

وشهدت اللجنة التي أسندت قيادتها إلى الاستاذ سعيد عمر باكويري العوبثاني، ظهور ومشاركة أسماء جديدة لشخصيات مجتمعية وشبابية ناشطة دُعِّمَت بشخصيات فاعلة من لجان سابقة .

وجاء قوام اللجنة حسب الآتي :

الاستاذ/ سعيد عمر باكويري العوبثاني – رئيساً

الشيخ/ سالم حسن عبدان – نائباً للرئيس

الشيخ/ خالد عمر غييث – مسؤول العلاقات العامة

الاستاذ/ حسن يسلم مرعي – المسؤول المالي

الاستاذ/ حلمي سعيد الرباكي – مقررا

المهندس/ حمدي مبارك بارفعه – مسؤول إعلاميا

المهندس /فرج عمر الشعيب – منسقاً مجتمعياً

عادل سعيد دحدح – منسقاً مجتمعياً

طاهر سالمين بامخلاه -عضواً

حسين عمر الخلاقي- عضواً

عدنان عبدالله العجيلي – عضواً

وفور مصادقة المجلس الاستشاري على لجنة الجماعي السابع تم الاستلام والتسليم بسلاسة بين لجنتي الجماعي السادس والسابع بحضور الأستاذ/ صالح مبارك الحيقي – نائب رئيس المجلس الاستشاري والأستاذ/ عمر سعيد بن قحطان -مقرر المجلس والأستاذ/ سعد عبدالله بادقيدق – المستشار المالي بالمجلس.

وبدورها بعثت لجنة الزواج الجماعي السابع على لسان رئيسها الاستاذ / سعيد عمر باكويري جزيل شكرها وفائق تقديرها إلى جميع لجان الزواجات الجماعية السابقة لما بذلوه من جهود مضنية في نجاح واستمرار هذا المشروع المجتمعي الخيري سائلا المولى في علاه أن يكون في ميزان حسناتهم داعيا جميع أفراد وفئات وأطياف المجتمع إلى الوقوف معها لإنجاح النسخة السابعة لما فيه مصلحة الجميع واعفاف كوكبة جديدة من شبابنا.

وتدشن اللجنة أعمالها خلال الأيام القادمة بفتح باب التسجيل للمشاركين في المشروع السابع.

LEAVE A REPLY