نقابة المعلمين الجنوبيين كابوس هز عروش الفاسدين في عقر دارهم مقال : حسين الجعدني

ان ماعملته نقابتنا نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين هز عروش الفاسدين في وزارة التربية والتعليم وإداراتها في المحافظات واصبحت نقابتنا كابوس يحوم حول الفاسدين .
لقد عملت نقابتنا نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين الاتي :
١- اظهار وجودها وتوسيع قواعدها المساندة و زيادة أعضائها في جميع مدارس الجنوب .
٢- وقفاتها الاحتجاجية و الاضرابات التي قامت بها نقابتنا وكل الخطوات التصعيدية أجبرت الحكومة الاعتراف بحقوق المعلمين و بنقابتنا .
٣- عدم تنازل نقابتنا عن حقوق المعلمين والمطالب المشروعة والاستمرار في تنويع اساليب الضغط على الحكومة حتى تلبي جميع الحقوق.
٤- استطاعت النقابه بإسقاط بعض الفاسدين في التربية والتعليم مما أدى إلى طردهم من مناصبهم.
٥- قامت النقابه باستكمال كل الاجراءات اللازمة من رفع الكشوفات وقواعد البيانات واحكام قضائية لحل قضية معلمين ٢٠١١ لإستلام مستحقاتهم بداية ٢٠١٩.
٦- استطاعت نقابتنا اعتماد العلاوات السنوية في وزارة الخدمة المدنية من بداية ٢٠١٤ مرحلة أولى واستلامها بداية العام ٢٠١٩ لتلحلق مراحل بعدها حتى اعتماد كل العلاوات السنوية.
٧- استطاعت نقابتنا ان تكون القوة المدافعة عن المعلمين وانصافهم من ظلم وقع عليهم .
٨- دورها الاعلامي البارز في كشف الفاسدين والفساد التربوي واسباب تدهور التعليم لتصحيح المسار.
ومع هذا نطمئن المعلمين والمجتمع ان أهداف نقابتنا ثلاثة (الوطن – المعلم – المتعلم )
فلهذا واجبنا الوطني خط أحمر وحقوق المعلم ومايسهم في تحسين الأداء لا يمكن التخلي عنه والمتعلم فهم طلابنا أبنائنا من حقهم توفير كل مايرفع مستوى التعليم لديهم لكسب العلم و المعرفة وهذا واجب علينا.
ونقول للمعلمين نحن لسنا متسولين ولكن ان وجدت هبه للمعلمين لن نسمح بسرقتها واما مطالب نقابتنا واضحة التي عنوانها استعادة الحقوق والمطالب المشروعة وهي :
مطالب المعلمين الخمسة :
١_ المطالبة بهيكل اجور جديد يتناسب مع وضعنا المعيشي الحالي ،،ويتلائم مع الاحتياجات الضرورية لأسرة المعلم والتربوي.
٢_ وضع حل نهائي وحاسم لموظفي ٢٠١١م و ٢٠١٠م و٢٠٠٩م و ٢٠٠٨م وتسكينهم في كشف الراتب بشكل قانوني مستوفياً كل الالتزامات والاجراءات .
٣_ الإفراج عن كل مايخص المعلمين من علاوات سنوية وتسويات الدرجات الوظيفية .
٤_ حسم قضية المعلمين المحالين للتقاعد وصرف المستحقات المالية المتراكمة لدى الحكومة دفعة واحدة.
٥_ منح المعلمين مايستحقوه من العيش الكريم كالتأمين الصحي أسوة بالقطاعا الاخرى ذات الدخل المرتفع .
ولن نتخلى عن حقوق المعلمين قد نحققها على مراحل ولكننا لن نستغني عنها واننا نقول لأبوق الفاسدين بوزارة التربية والتعليم ومحاولاتهم الفاشلة لتشكيك في نقابتنا لم ولن تفلح .
ونقول اننا نعمل نحن من اجل حقوق المعلمين وبصماتنا موجودة والمجال مفتوح لمن اراد يعمل الميدان امامه الذي قادر للدفاع عن حقوق المعلمين ، ونمد ايدينا للجميع منظمات ، معلمين ، مجتمع مادام الهدف حقوق ومطالب المعلمين .
ونحن تحملنا المسؤولية على عاتقنا وسوف نستمر في الدفاع عن حقوق المعلمين وسوف نسير تحت راية نقابتنا نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين وتحت قيادتنا النقابية بقيادة الاستاذ حسين حميده وأستاذنا الكبير ورمز نقابتنا الاستاذ قائد الجعدي .
وفي الاخير الف تحية لكل المعلمين والمعلمات الذين طرحوا ثقتهم بنا وعهداً علينا لن نخذلكم وعلى الحكومة ان تلبي الحقوق او التصعيد قادم لا محالة.

1 تعليق

ترك الرد