الحديده (المندب نيوز) خاص

دان وزير الاعلام معمر الارياني بشدة إقدام ‎#الميليشيا_الحوثية_الايرانية على إحالة عشرة من الصحفيين للمحاكمة بتهم تتعلق بانشائهم مواقع الكترونية وصفحات في شبكات التواصل الإجتماعي، عقب اعتقالهم واخفائهم قسريا طيلة اربعة أعوام وتعرضهم لصنوف التعذيب النفسي والجسدي والحرمان من كافة حقوقهم.

وأكد وزير الاعلام في سلسلة تغريدات على صفحته بموقع التواصل” تويتر”‏ ‏ أن هذه الإجراءات غير القانونية الصادرة عن المليشيا الانقلابية تأتي في الوقت الذي يضغط فيه المجتمع الدولي للدفع بإجراءات بناء الثقة، وبعد تأكيد المبعوث الأممي ‎#مارتن_غريفيث عن تفاهمات لإطلاق سراح الدفعة الأولى من الأسرى والمعتقلين في إحاطته المقدمة لمجلس الأمن تنفيذا لاتفاق ‎#السويد.

وطالب الارياني ‏الامم المتحدة ومجلس الأمن والمبعوث الخاص لليمن وكافة المنظمات المعنية بحقوق الانسان وحرية الصحافة، بالضغط على ‎#المليشيا_الحوثية لوقف هذه المحاكمات غير القانونية وإطلاق جميع المعتقلين السياسيين والاعلاميين والصحفيين والنشطاء في شبكات التواصل الاجتماعي القابعين في معتقلاتها.

ترك الرد