عدن ( المندب نيوز ) خاص

بحث الأستاذ أحمد حامد لملس، الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، سُبل تعزيز الدور الرقابي لمكتب الخدمة المدنية بعدن وأبرز المعوقات والمشاكل التي يواجهها، وذلك خلال لقائه اليوم الأربعاء، قيادة نقابة موظفي الخدمة المدنية بالعاصمة عدن، بحضور الأستاذ فضل الجعدي، مساعد الأمين العام، ولطفي شطارة عضو هيئة رئاسة المجلس.

وشدد لملس خلال اللقاء على ضرورة إضطلاع قيادة النقابة بمسوؤليتها في تفعيل الدور الرقابي والتفتيش على أداء الوحدات الإدارية والحد من التسيب السائد في معظم المرافق الحكومية والذي تسبب في تعطيل مصالح المواطنين وتأخير معاملاتهم اليومية.

من جانبها استعرضت الأستاذة فردوس سالم باحبيب، رئيسة نقابة موظفي الخدمة المدنية بعدن، جُملة من الصعوبات المعيقة لنشاط النقابة وابرزها تعامل مكتب المالية مع النقابة فيما يتعلق بجانب المستحقات المالية لموظفي المكتب، وعدم وجود موازنة تشغيلية للنقابة ووسيلة مواصلات وغيرها من الصعوبات.

وطالبت رئيسة نقابة موظفي الخدمة المدنية قيادة المجلس الانتقالي بإيلاء قطاع الخدمة المدنية الاهتمام الكامل لتمكينه من أداء مهامه على أكمل وجه.

وفي ختام اللقاء، تم الاتفاق على عدد من المقترحات والمخارج الهادفة إلى تعزيز دور النقابة وتفعيل أدوارها الرقابية وما يخص حقوق منتسبيها، وكذا إمكانية دعم المجلس الانتقالي لها.

ترك الرد