الأمم المتحدة تنفي خروج ربع مليون فلسطيني من رفح

202

المكلا (المندب نيوز) صحف

نفى مصدر في الأمم المتحدة، أمس، صحة تقارير أوردتها وسائل إعلام إسرائيلية بأن حوالي ربع مليون شخص غادروا رفح واتّجهوا شمالاً بعد انسحاب القوات الإسرائيلية من مدينة خان يونس.

وقال المصدر إن الناس يتوجّهون ذهاباً وإياباً بشكل منتظم لتفقّد بيوتهم ومقتنياتهم، وغالباً ما يجد هؤلاء أن منازلهم قد سوّيت بالأرض.

كذلك نفى متحدّث فلسطيني في غزة صحة هذه التقارير الإعلامية، في حين لم تشأ وحدة تنسيق الشؤون المدنية الفلسطينية التابعة لوزارة الدفاع الإسرائيلية (كوغات) الإدلاء بتعليق.

وكانت تقارير إسرائيلية ذكرت بأن ربع مليون فلسطيني غادروا رفح في جنوب قطاع غزة، بعد أن سحب الجيش الإسرائيلي قواته من غزة واتجهوا إلى منطقة خان يونس والمنطقة الوسطى في القطاع، في إشارة إلى اعتزام إسرائيل تنفيذ خطها بتنفيذ اجتياح بري لرفح.

وذكرت هيئة البث الإسرائيلية، أن الجيش الإسرائيلي كان يعتزم إرسال إعلانات هذا الأسبوع تدعو سكان رفح إلى المغادرة.

ثم جاء قرار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بتأجيل الخطوة في اللحظة الأخيرة، بعد الهجوم بالصواريخ والمسيّرات من إيران، ورغبته في الحصول على الدعم الأمريكي الكامل.

من عائلة واحدة:

وأفاد الدفاع المدني في غزة، أمس، بمقتل تسعة أفراد من عائلة واحدة، بينهم ستة أطفال، في ضربة ليلية إسرائيلية على رفح.

وأعلن مستشفى النجار في رفح أن القتلى هم خمسة أطفال تراوح أعمارهم بين سنة وسبع سنوات وفتاة تبلغ 16 سنة وامرأتان ورجل.

وأفاد المتحدث باسم الدفاع المدني في غزة محمود بصل بأن طائرات إسرائيلية استهدفت شقة سكنية تعود لعائلة رضوان ما أدى إلى مقتل 9 مدنيين فلسطينيين آمنين، مشيراً إلى انتشال 9 فلسطينيين منهم 6 أطفال من بين الأنقاض.

وأمام المستشفى شاهدت وكالة فرانس برس أشخاصاً يحيطون بأكياس صغيرة للجثث وهم يبكون، فيما يُسمع هدير طائرات تحلق في الأجواء.

وقال أحد السكان ويدعى أبو محمد زيادة «الناس كانوا نائمين».

وأضاف «كما ترى لا مقاتلين بينهم ولا حتى رجال سوى واحد وهو رب الأسرة وكلهم أطفال ونساء».

وقال بصل إن عدة استهدافات شنتها طائرات الاحتلال الإسرائيلي الليلة قبل الماضية، حيث استهدفت منزلاً وروضة في حي السلام شرق مدينة رفح خلّف شهيداً وإصابة عدد آخر.

وأضاف: «هذه الليلة كانت صعبة على محافظة رفح».

وقال عدنان العرجا: «حتى المقبرة لم تسلم من القصف» في الحي الذي يقيم فيه.

وأضاف: «هذه رفح التي يقولون إنها آمنة وجاء إليها النازحون».

بيت حانون

وقصف الجيش الإسرائيلي مواقع الليلة قبل الماضية، في بلدة بيت حانون، شمال القطاع، بعد إطلاق صاروخ من المنطقة على «سديروت» في غلاف غزة.

وقال إن عشرات من الأهداف الأخرى، في قطاع غزة تعرضت للقصف، من قبل طائرات مقاتلة وطائرات بدون طيار إسرائيلية، خلال اليوم الماضي بما في ذلك مسلحون.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة، أمس، ارتفاع حصيلة القصف الإسرائيلي إلى 34 ألفاً و49 قتيلاً و76 ألفاً و901 مصاب منذ السابع من أكتوبر الماضي.

وقالت إن إسرائيل ارتكبت أربع مجازر ضد العائلات في القطاع وصل منها للمستشفيات 37 قتيلاً و68 إصابة خلال الـ 24 ساعة الماضية.

LEAVE A REPLY