بدعم إماراتي..الهلال الأحمر يسلم جهاز “سنترفيوج” للمركز الوطني لنقل الدم بساحل حضرموت

254

المكلا (المندب نيوز) خاص

سلمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أمس الخميس ، جهاز الطرد المركزي (سنترفيوج)، دعماً للمركز الوطني لنقل الدم وأبحاثه فرع ساحل حضرموت، وذلك ضمن جهود دولة الإمارات العربية المتحدة لتعزيز الخدمات الصحية وتحسين الخدمات الطبية المقدمة للمرضى في حضرموت ودعم خدمات القطاع الصحي الذي يعتبر أكثر المجالات تأثراً بالأزمات السابقة.

وفي كلمته خلال عملية التسليم، أعرب مدير المركز الدكتور صالح عمر الذيباني عن امتنانه العميق لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي على دعمها الا محدود للمركز والقطاع الصحي بالمحافظة بدء بإعادة تأهيل المركز ورفده بالأجهزة والمعدات الطبية اللازمة لضمان تقديم خدمات طبية للمواطنين في حضرموت والقادمين من المحافظات المجاورة، مؤكداً أن هذا الجهاز الطبي الحديثة سيكون له تأثير إيجابي كبير في تعزيز قدرات المركز وتقديم الرعاية الطبية الأمثل للمرضى.

وأضاف الذيباني أن هذا الدعم والمتمثل بجهاز الطرد المركزي سيساهم بشكل كبير في تخفيف معاناة المواطنين كمركز وحيد بحضرموت متخصص و مجهز بكافة الأجهزة والمعدات الطبية اللازمة لتقديم كافة فصائل الدم للمرضى, مشيدًا بالدور الكبير الذي توليه دولة الإمارات العربية المتحدة وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي للقطاع الصحي بحضرموت.

لافتاً إلى أن المركز الوطني لنقل الدم وأبحاثه بساحل حضرموت يعد من المراكز الخدمية الهامة التي قامت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مؤخرًا بإعادة تأهيله، حيث يستفيد من خدماته حوالي ( 3 ) مليون نسمة من أبناء محافظات حضرموت وشبوة والمهرة وسقطرى كونه المركز الوحيد المتخصص في توفير كافة فصائل الدم للمحافظات الأربع المتقاربة.

من جانبه، عبر ممثل الفريق الطبي بهيئة الهلال الأحمر الإماراتي الدكتور جمال باخشب عن سعادته بتقديم هذه الجهاز الطبي للمركز الذي سيساهم في التخفيف من التكاليف التي كانت تثقل كاهل المواطنين جراء نقل الحالات المرضية الى مراكز طبية اخرى تجارية.

وأشار باخشب إلى أن الهيئة تولي القطاع الصحي أهمية كبيرة في حضرموت لتخفيف معاناة المواطنين والارتقاء بمستوى الخدمات الصحية ودعم مشاريع البنية التحتية ورفد المستشفيات بالأجهزة والمعدات الطبية اللازمة لضمان تقديم الخدمات الطبية النوعية للمواطنين، لافتاً الى |إلى أن الهيئة قامت مؤخرًا بتنفيذ مشروع بناء وإعادة تأهيل وصيانة 8 مستشفيات ومراكز طبية في محافظة حضرموت، ومن ضمنها المركز الوطني لنقل الدم وأبحاثه، وذلك لتعزيز قدرات القطاع الصحي بالمحافظة.

LEAVE A REPLY