انعقاد جلسة حوارية لمناقشة مخاطر إطلاق الأعيرة النارية في الافراح بمديرية بيحان

38

شبوة (المندب نيوز) خاص

عقدت يوم أمس الاثنين في مديرية بيحان، الجلسة الحوارية المجتمعية، لمناقشة ظاهرة إطلاق الأعيرة النارية في الأفراح والمناسبات ومخاطرها الجسيمة على المجتمع بمديرية بيحان، والتي جاءت ضمن مشروع (تعزيز دور المرأة في العملية السياسية والمجتمع المدني) الذي تنفذه مؤسسة الشباب الديمقراطي فرع شبوة بالشراكة مع المعهد الوطني الديقراطي NDI.

وشهدت الجلسة حضور وكيل محافظة شبوة المساعد لشؤون المديريات الشمالية والغربية، العاقل محمد أحمد الفاطمي ومدير عام مديرية بيحان، محمد أحمد شيخ، ونائب مدير أمن بيحان، النقيب إبراهيم الرملي إلى جانب عدد من الشخصيات الاجتماعية والأكاديميين والشباب والمثقفين.

وتناولت الجلسة الحوارية الجوانب المختلفة لهذه الظاهرة وتبعاتها على الأمن والسلامة العامة، مع التركيز على أهمية التوعية المجتمعية والعمل المشترك لمنع انتشار ممارسات إطلاق النار في المناسبات المختلفة.

واشار كلا من الوكيل الفاطمي، والمدير العام شيخ، ونائب مدير امن بيحان الرملي الى أهمية هذه الجلسة التي تهدف إلى تجريم هذه الظاهرة الخطيرة، مؤكدين إلى دعمهم الكامل لمنع حدوث هذه الممارسات الضارة، داعين الى ضرورة العمل الجاد لنشر الوعي بين المواطنين بمخاطر إطلاق الأعيرة النارية في المناسبات.

وأكد الحاضرون على ضرورة تضافر الجهود المجتمعية والرسمية للحد من هذه الظاهرة الخطيرة، والسعي نحو بناء مجتمع آمن ومستقر، يسوده العلم والوعي بدلاً من الممارسات الضارة والخطرة.

وخرجت الجلسة بعدد من التوصيات المهمة، كان أبرزها تجريم إطلاق الأعيرة النارية في الأفراح والمناسبات، إلى جانب دعوة الجهات المعنية لتعزيز الرقابة وتطبيق القوانين الرادعة بحق المخالفين، وتسليط الضوء على مخاطر هذه الظاهرة من خلال الحملات التوعوية والبرامج الإعلامية.

LEAVE A REPLY