مدير التثقيف الصحي بساحل حضرموت: اللقاحات ضد أمراض الطفولة لا تسبب الوفاة والمرض

495

 

المكلا (المندب نيوز) خاص

شن مدير إدارة التثقيف والاعلام الصحي بمكتب الصحة والسكان بساحل حضرموت الأستاذ خالد الكلدي، هجوما عنيفا على من يروجون الشائعات بأن اللقاحات تسبب الوفاة وأضرار خطيرة على صحة الأطفال

وقال في حديث لراديو نما: اللقاحات ضد أمراض الطفولة لاتسبب الوفاة والمرض كما يدعي البعض بل تمنح الحياة والصحة لأطفالنا ونحن نؤكد ذلك بالدليل بعد أن رصدنا حالات إصابة لأمراض طفولة كانت اليمن قد سجلت خلوها منها في سنوات مضت لكنها وبسبب عزوف وتقاعس بعض أولياء الأمور عن تطعيم أطفالهم عادت بقوة وفتكت بالمئات من الأطفال خاصة في المحافظات التي ترفض السلطات هناك إعطاء الاطفال تلك اللقاحات التي ستحفظهم من الأمراض الخطيرة والقاتلة بإذن الله.

وأضاف الكلدي: مكتب التثقيف والاعلام الصحي يبذل جهودا كبيرة للوصول إلى كل طفل في حضرموت ويجب أن يعلم الآباء والأمهات أن تسعين بالمائة من المصابين بأمراض الطفولة هم ممن لم يأخذوا اللقاحات منوها أن التطعيمات لاتسبب الوفاة والمرض بل تمنح الحياة والصحة وأن الاطفال المطعمون حتى وإن أصيبوا بأمراض تمر عليهم أعراض خفيفة وتنتهي بسبب أخذهم للقاحات وليس كالاطفال الذين لم يطعمون الذين يعانون من شدة أعراض تلك الأمراض وقد تصل إلى حد الوفاة.

وكشف مدير التثقيف والإعلام الصحي عن رصد نتائج العزوف عن أخذ الأطفال للقاحات في السنوات الأخيرة بعد أن تم تسجيل ظهور جديد لحالات من شلل الأطفال والحصبة في محافظات تم الترويج فيها ضد اللقاحات وأنها مضرة لصحة الأطفال وهي أكاذيب لا أساس لها من الصحة.

ونوه الكلدي أن كثير من الآباء والأمهات اليوم يبكون وهم يرون أبناءهم مرضى بأمراض خطيرة مثل الشلل والحصبة وكانوا يتمنون لو أنهم أعطوا أطفالهم اللقاحات ولم يصدقوا الشائعات
ووجه نصيحة لكل أولياء الأمور أن لاينجروا خلف شائعات لا أساس لها من الصحة وأن يعلموا أن أطفالهم أمانة في أعناقهم وأي شائعات تؤثر عليهم هناك جهات مختصة يتوجب التواصل معها والاستفسار عن تلك الشائعات التي سيتم دحضها وتكذيبها بالدلائل العلمية مقدما الشكر والتقدير لمنظمتي اليونيسف والصحة العالمية على بذل كل الجهود لتوفير اللقاحات وتأمينها في كافة المراكز الصحية تحت ظروف آمنة يضمن كفاءتها ومأمونيتها.

LEAVE A REPLY