انتقالي الضالع يشدد على ضرورة بذل المزيد من الجهود لمواجهة التحديات الراهنة

54

الضالع (المندب نيوز) خاص

عقدت الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة الضالع، اليوم السبت، اجتماعها الدوري لشهر ديسمبر، برئاسة العميد عبدالله مهدي سعيد، رئيس المجلس، وبحضور نائبه الاستاذ قاسم صالح ناجي.

واستعرض العميد مهدي، في مستهل الاجتماع، آخر المستجدات السياسية والعسكرية على الساحة الجنوبية والدولية، وأهمية النتائج التي حققته القيادة الجنوبية في المسار السياسي الخارجي، مشيراً إلى أن هناك تعاطي دولي حقيقي مع حل قضية الجنوب بقيادة مشروعها السياسي المتمثل بالمجلس الانتقالي الجنوبي وأن المرحلة الراهنة تتطلب من الجميع إلى بذل المزيد من الصبر والصمود لأجل إجتيازها والوصول إلى الأهداف المرجوة.

واستمع العميد مهدي، خلال الاجتماع، من رؤساء القيادات المحلية للمجلس بعموم المحافظة، إلى شرحٍ وافٍ عن سير عمل المجالس وأبرز التحديات التي تواجههم للعمل على إصلاحها، مشيدًا في الوقت نفسه بجهودهم المبذولة وما قدموه من تقارير إيجابية تضمنت العديد من النجاحات السياسية والأمنية والمدنية.

وأشار العميد مهدي، في كلمته إلى أن الضالع تمر بظروف معيشية صعبه، وأن الجميع أمام مسؤولية كبيرة لمواجهة التحديات المركبة والقضاء على جميع المشكلات التي تواجه أبناء المحافظة، مشدداً على ضرورة بذل المزيد من الجهود وتلافي جميع المشكلات ومحاربة الظواهر المخله بأمن المجتمع وتعزيز الجبهة الداخلية.

كما وقفت الهيئة، خلال اجتماعها، أمام التقارير المنجزة للإدارات المحلية للهيئة، ومناقشة العديد من القضايا والمواضيع المتعلقة بخطة نشاطها للعام القادم 2024، وكيفية وضع الخطط والبرامج الحديثة لمواكبة التطورات وتعزيز من مستوى العمل التنظيمي والسياسي بما يخدم تطلعات شعب الجنوب.

وناقشت الهيئة، في اجتماعها، العديد من القضايا والمشكلات المتعلقة بأوضاع المحافظة والمديريات، وأهمية بحث سبل تعزيز التعاون المشترك وتسخير جميع الإمكانات المتاحة لخلق وضع أفضل بما يسهم في التخفيف من حدة معاناة أبناء المحافظة.

وشددت الهيئة، على ضرورة بذل المزيد من الجهود ومواجهة كل التحديات المركبة، والنزول إلى السوق لمتابعة التجار المتلاعبين بأسعار المواد الغذائية وفرض رقابة على الصيدليات وغيرها من المحال التجارية المخالفة للقانون ومحاربة جميع أشكال الظواهر الآفة التي تؤثر على السلم والأمن الاجتماعي.

وخرج الإجتماع بعدد من القرارات والتوصيات التي تطرأت إلى تعزيز العمل التنظيمي والسياسي والوقوف إلى جانب قضايا وهموم أبناء المحافظة وتذليل كل التحديات والصعوبات التي تواجههم ومساندة السلطات المحلية في عملها.

LEAVE A REPLY