رئيس انتقالي المهرة: شهداء الجنوب رمزاً للتضحية والفداء وذكراهم تُخلّد في صفحات التاريخ

50

المكلا(المندب نيوز) خاص

أكد رئيس انتقالي المهرة، مجاهد بن عفرار، خلال تغريدة على منصة إكس بمناسبة يوم الشهيد الجنوبي، أهمية تخليد أسماء الشهداء كرمز للتضحية والفداء، وكنوع من الإلهام والتشجيع للأجيال القادمة. واستذكر بن عفرار بطولات الشهداء وشجاعتهم، وأشار إلى أنهم تركوا إرثًا خالدًا من الفخر والاعتزاز، وذكريات ستخلد في صفحات التاريخ.

وأعرب بن عفرار عن التزامه بالسير على درب الشهداء، درب النضال والتضحية، من أجل رفعة الجنوب وعزته. وأشار إلى أنه في كل ذكرى يتجدد العهد على السير على هذا الدرب العزيز.

وأضاف: ”في 11 نوفمبر من كل عام نقف وقفة صمتٍ وخشوعٍ، نُرسل باقات الورد والامتنان لأرواحٍ صعدت إلى علياء المجد”.

وأردف: ”في هذا اليوم، نُكرم أسر الشهداء، ونُعاهد أنفسنا على مساندتهم ورفع معنوياتهم، تقديراً لتضحياتهم الجسام”.

واختتم ابن عفرار، تغريدته بالقول: ندعو الله أن يحفظ جنوبنا من كل مكروه، وأن يُلهمنا السير على درب الشهداء، درب العزة والكرامة.

LEAVE A REPLY