الجيش الروسي يواصل تقدمه نحو “خاركيف”

259

المكلا (المندب نيوز)صحف

تتواصل، اليوم الاثنين، العمليات القتالية على الجبهات الروسية الأوكرانية، حيث يحاول الجيش الروسي تحقيق المزيد من التقدم على الأرض، فيما تقاوم القوات الأوكرانية مستعينة بالدعم العسكري الغربي.

وفي آخر التطورات الميدانية، قالت وزارة الدفاع الروسية اليوم إن أنظمة الدفاع الجوي دمرت 16 صاروخاً و31 طائرة مسيرة أطلقتها أوكرانيا على الأراضي الروسية أثناء الليل. وكتبت الوزارة على تطبيق “تليغرام” أنه تم تدمير 12 صاروخا موجها فوق منطقة بلغورود على الحدود مع أوكرانيا.

وأضافت أنها دمرت أيضا أربعة صواريخ موجهة وسبع طائرات مسيرة فوق شبه جزيرة القرم وثماني طائرات مسيرة فوق منطقة كورسك واعترضت أربع مسيرات فوق منطقة ليبيتسك.

وفي وقت سابق من الاثنين، أقر الجيش الأوكراني بـ”نجاحات تكتيكية” روسية في منطقة خاركيف (شمال شرق أوكرانيا)، فيما أعلنت موسكو الأحد السيطرة على أربع بلدات إضافية في هذه المنطقة المحاذية لروسيا خلال عملية برية بدأتها الجمعة واستدعت إجلاء آلاف الأشخاص.

وأقرت هيئة الأركان العامة الأوكرانية في وقت باكر الاثنين في بيان على “فيسبوك” بأن “العدو يشهد حاليا نجاحات تكتيكية”، مضيفة أن ثمة “معارك مستمرة في مدينة فوفتشانسك الحدودية” التي كان عدد سكانها يبلغ حوالي 3000 نسمة قبل الهجوم الحالي وحيث حشدت موسكو “ما يصل إلى خمس كتائب” وفقا لكييف.

يأتي هذا التقدم الروسي في وقت أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو تعديلا وزاريا مفاجئا مساء الأحد وأقال وزير دفاعه سيرغي شويغو، بعد أكثر من عامين على المعارك في أوكرانيا، من دون أن تلوح في الأفق نهاية واضحة للنزاع.

وشاهدت وكالة “فرانس برس” أشخاصا تم إجلاؤهم قرب فوفتشانسك الأحد معظمهم من كبار السن.

وقال أوليكسي خاركيفسكي، وهو شرطي من فوفتشانسك، إن “أشخاصا عدة” لقوا حتفهم في تفجيرات يوم السبت و”المدينة تتعرض لإطلاق نار باستمرار”.

وأضاف الشرطي الذي يساعد في إجلاء السكان

“مدفعية وقذائف هاون الأعداء يهاجمون بكل ما لديهم”:

وذكر أنه تم إجلاء حوالي 1500 شخص منذ الجمعة من هذه المدينة التي تعرضت لـ 32 هجوما بطائرات بلا طيار خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية. وحتى الأحد، كان لا يزال هناك حوالي 500 شخص هناك، بحسب حاكم منطقة خاركيف أوليغ سينيغوبوف.

وكتب سينيغوبوف على وسائل التواصل الاجتماعي “كل مناطق الحدود الشمالية تتعرض لنيران العدو على مدار 24 ساعة تقريبا في اليوم. الوضع صعب”.

من جهته قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن “المعارك الدفاعية والقتال العنيف مستمر على جزء كبير من حدودنا. الفكرة وراء الهجمات في منطقة خاركيف هي إرهاق قواتنا وتقويض معنويات” الجيش الأوكراني.

وجاء في بيان لوزارة الدفاع الروسية “تقدّمت الوحدات التابعة لمجموعة قوات (الشمال) في عمق دفاعات العدو وحررت بلدات غاتيشتشي وكراسنوي وموروخوفيتس وأولينيكوفو في منطقة خاركيف”.

LEAVE A REPLY