ارتفاع عدد قتلى التعذيب بمعتقلات الحوثي إلى 115 يمنياً

196
TOPSHOTS African asylum seekers, who entered Israel illegally via Egypt, lean at the fence of the Holot detention centre in Israel's southern Negev Desert, on February 17, 2014 as they join other migrants who came to protest outside the detention facility. The Israeli government has opened last year the sprawling Holot detention facility to house both new entrants and immigrants already in the country deemed to have disturbed public order. Tens of thousands of migrants, mostly Eritrean and Sudanese, have been staging mass demonstrations in the country against moves by the Israeli authorities to track them down and deport them, or throw them into detention facilities without trial. AFP PHOTO/JACK GUEZ

 

 

 

اليمن(المندب نيوز)وكالات

لقي أحد المختطفين اليمنيين مصرعه جراء التعذيب في سجون ميليشياالحوثي بمحافظة البيضاء، ويدعى أحمد علي صالح الشني وهو ما يرفع عدد من قضوا في سجون الميليشيات جراء التعذيب إلى 115 مواطنا يمنيا.

من جهتها، طالبت منظمة العفوالدولية ميليشيات الحوثي في صنعاء بالإفراج فورا وبدون قيد أو شرط عن جميع معتقلي الرأي الذين يقبعون في السجون.

 أن ميليشيات الحوثي نفذت منذ عام 2016 موجة من الاعتقالات التعسفية والاحتجازات والاختفاء القسري، وشملت هذه الاعتقالات الصحافيين والمدافعين عن حقوق الإنسان والأقليات الدينية.

وذكرت  أن لديها معلومات تفيد أن ما لا يقل عن 10 صحافيين احتجزوا بصورة تعسفية دون تهمة أو محاكمة لأكثر من عامين ونصف العام.

هذا وتم توثيق اضطهاد الأقلية البهائية من قبل الحوثيين، واستشهدت العفو الدولية بحكم الإعدام الذي صدر عن محكمة في صنعاء ضد حامد حيدرة أحد أبرز وجوه الطائفة البهائية في اليمن.

LEAVE A REPLY