اميركا (المندب نيوز) متابعات 

 

بدأت مراكز اقتراع في إغلاق أبوابها، الثلاثاء، بعد السباق الطويل والمضني نحو البيت الأبيض بين المرشحة الديمقراطية، هيلاري كلينتون، وخصمها الجمهوري، دونالد ترامب.

وفاز ترامب بـ26 ولاية، منها: فلوريدا وأوهايو وإنديانا وكنتاكي وويست فرجينيا وتينيسي وميسيسبي وأوكلاهوما وألاباما ونورث كارلينا وساوث كارولينا، بينما فازت كلينتون بـ17 ولاية منها كاليفورنيا وهاواي وكولورادو وإلينوي ونيويورك ونيوجيرسي وبهذا حصلت كلينتون على 209 صوتاً مقابل 254 لترامب.

الانتخابات الأميركية 2016

 

وأثار ترامب في وقت سابق، الثلاثاء، مجدداً احتمال عدم قبوله لنتيجة الانتخابات، قائلاً إنه اطلع على تقارير عن تجاوزات في التصويت. ولم يقدم الكثير من التفاصيل.

وحقق المرشحان انتصارات مبكرة في ولايات كان من المتوقع لهما الفوز فيها، إذ فاز ترامب بالولايات المحافظة في الجنوب والغرب الأوسط، فيما اكتسحت كلينتون عدداً من الولايات على الساحل الشرقي وولاية إيلينوي في الغرب الأوسط.

وتقدمت كلينتون على ترامب بواقع 44% مقابل 39%، وفقاً لآخر استطلاع أجرته “رويترز” ومؤسسة إبسوس على مستوى الولايات المتحدة قبل يوم الانتخابات. وخلص استطلاع (ستيتس أوف ذا نيشن) الذي أجرته رويترز وإبسوس إلى أن فرص كلينتون في هزيمة ترامب والوصول للبيت الأبيض تصل إلى 90%.

وركزت الحملات الانتخابية على شخصية المرشحين: كلينتون (69 عاماً) وزيرة الخارجية السابقة وترامب (70 عاماً) قطب قطاع الأعمال في نيويورك. واتهم كل منهما الآخر بأنه غير لائق لقيادة الولايات المتحدة.

وأشارت قراءة مبكرة لاستطلاع “رويترز”-إبسوس في يوم الانتخابات إلى أن الاقتصاد والإرهاب والرعاية الصحية، هي أبرز ثلاثة بواعث قلق لدى الأميركيين، الذين يدلون بأصواتهم في انتخابات يوم الثلاثاء.

ترك الرد