فلسطين(المندب نيوز)البيان

استشهدت سيدة فلسطينية وأصيب 25 آخرون برصاص الاحتلال أمس، خلال الجمعة الـ 42 لمسيرات العودة وكسر الحصار على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية أن سيدة لم تعرف هويتها استشهدت بعد إصابتها بنيران الاحتلال كما أصيب 25 متظاهراً بالرصاص بينهم صحافي. واستهدفت قوات الاحتلال سيارة إسعاف بقنبلة غاز فيما أصيب العشرات بالاختناق.

وتوافدت الجماهير الفلسطينية إلى مخيمات العودة الخمسة شرقي قطاع غزة للمشاركة في جمعة «بصمودنا سيُكسر الحصار». وكانت الهيئة العليا لمسيرات العودة في غزة دعت إلى أوسع مشاركة شعبية في الاحتجاجات.

وتزامنت مواجهات أمس في ظل وجود وفد من جهاز المخابرات العامة المصري في غزة.

مسيرة كفر قدوم

أصيب مصور الوكالة الفرنسية جعفر شتية بجروح والعشرات بحالات اختناق جراء قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان والتي خرجت تضامناً مع الأسير المريض سامي أبو دياك.

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي أن أعداداً كبيرة من جنود الاحتلال اقتحموا البلدة واعتلوا أسطح منازل وأطلقوا الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز مما أدى إلى إصابة الصحافي شتية بقنبلة في ساقه، إضافة إلى العشرات بالاختناق عولجوا جميعهم ميدانياً.

وأكد شتيوي اندلاع مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال الذين لاحقوا الشبان ونصبوا كمائن بهدف الاعتقال علاوة على قيامهم بالتقاط صور للمشاركين في المسيرة تمهيداً لاستخدامها في الاعتقالات الليلية.

وشارك في المسيرة ممثلون عن بلدية سيلة الظهر مسقط رأس الأسير أبو دياك وكوادر حركة فتح ورئيس نادي الأسير في جنين راغب أبو دياك والمئات من أبناء كفر قدوم الذين رددوا الشعارات الوطنية الداعية للانتصار لقضية الأسرى خاصة المرضى منهم.

خلية

أعلنت قوات الاحتلال اعتقال أفراد خلية بتهمة تنفيذ عملية إطلاق نار تجاه نقطة لجيش الاحتلال قرب بلدة بيت فجار، جنوبي بيت لحم.

وكشفت قوات الاحتلال عن عمليات اعتقال واسعة خلال الأسبوع الماضي من البلدة، أدت لاعتقال الخلية المتهمة بإطلاق النار، زاعمة أنها صادرت الأسلحة التي أطلقت منها النيران.

ترك الرد