المكلا (المندب نيوز)خاص

أقام منتدى شباب حضرموت للسلام ندوة بعنوان المصالحة الوطنية وعملية السلام في جنوب أفريقيا احتفاء باليوم العالمي “لنيلسون مانديلا” واستذكارا لمسيرة النضال والكفاح الطويل التي بذلها من أجل الحرية ونبذ التطرف والعنصرية

وشهدت الندوة تقديم هشام الكاف (خبير العلوم السياسية) شرحا مفصلا عن أبرز المحطات التي شهدتها حياة نيلسون مانديلا النضالية وتحوله من شخص عادي إلى رمز للحرية في جميع أنحاء العالم

وتطرق “الكاف” إلى دور الثورة الشعبية في جنوب أفريقيا وتدرجها بعدة مراحل ابتداء من التظاهرات المطالبة بالمساواة بين الجميع وحتى وصولها إلى مرحلة الكفاح المسلح , وتساءل “الكاف” عن ما إذا كانت العدالة الانتقالية المطبقة في جنوب أفريقيا ستكون حلً ناجعا للأزمة اليمنية ؟

ومن جهته قال “علي البطاطي ” الإعلامي بمنتدى شباب حضرموت للسلام , أن اختيار شخصية “مانديلا” وتناول المصالحة الوطنية في جنوب أفريقيا يأتي بالتزامن مع اليوم العالمي لنيلسون مانديلا إضافة إلى وجود إسقاطات على الازمة التي يشهدها اليمن

وأعرب البطاطي في سياق حديثه عن شكره للحضور الذين لبو دعوة منتدى شباب حضرموت للسلام مشيرا إلى أن أبناء حضرموت بحاجة لمثل هذه الدعوات التي تساهم في تنمية الفكر السياسي

وشدد البطاطي على أن منتدى شباب حضرموت يتمتع بكامل “الاستقلالية ” ولا يتبع لأي جهات او أحزاب أخرى , ومؤكدا في الوقت نفسة على أن المجال مفتوح أمام من يرغب في الانضمام  للمنتدى

واختتمت الندوة بعدد من المشاركات والنقاشات حول إمكانية تطبيق العدالة الانتقالية في اليمن والشخصيات التي بإمكانها قيادة المرحلة القادمة ومدى صلاحيتها في أوساط المجتمع

ويحتفل العالم باليوم العالمي الذي أعلنت عنه اليونسكو في 10 نوفمبر 2009 . للاحتفال به في 18 يوليو من كل سنة بمناسبة ولادة الزعيم نيلسون مانديلا الذي كافح ضد “الأبارتيد” ثم أصبح رئيسًا لجنوب أفريقيا.  

  

ترك الرد