عدن (المندب نيوز) خاص

خرجت كهرباء عدن مجدداً عن الخدمة شبه كلي في عدد من أحياء مديريات العاصمة عدن ،تزامنا مع استمرار ارتفاع ساعات انقطاع التيار عن باقي الأحياء.

سكَّان محليون أكدوا أن منظومة الكهرباء خرجت بشكل شبه كلي في عدد من أحياء اللحوم الشرقية بمديرية دار سعد، وحي الممدارة والسيلة في الشيخ عثمان وشارع التسعين في مديرية المنصورة وغيرها من مديريات عدن.

وبحسب السكَّان، خرجت منظومة الكهرباء عن عدد من أحياء المديريات منذ أمس السبت وما زالت حتى اللحظة، وسط سخط شعبي واسع.

ودعا السكَّان وزارة الكهرباء والحكومة الشرعية إلى وضع معالجات لعملية الخروج شبه الكلي والانقطاع المتزايد الذي تعاني منه جميع مديريات المحافظة وكذلك المحافظات المجاورة لها.

وتعد خدمة الكهرباء واحدة من أبرز الخدمات الأساسية التي تشهد ترديا كبيرا في الأداء في ظل وعود حكومية متكررة لمعالجتها، إلا أن ذلك لم يشهد تحسنا ملموسا، وفقا للسكان.

في السياق، قال مصدر مطلع بكهرباء عدن إن قرابة 100 ميجاوات ستفقدها الشبكة خلال الساعات القادمة جراء خروج عدد من محطات التوليد.

وأوضح المصدر أن محطات التوليد باجرش 40 ميجاوات، ومحطة الاهرام 29 ميجاوات، ومحطة المنصورة الحكومية 25 ميجاوات، ومحطة التواهي 2.5 ميجاوات، لم يتم تزويدها بالوقود، مشيرا أنه مع الساعة 12 ستخرج جميع تلك المحطات عن الخدمة.

وذكر أن مخصص الوقود ليوم أمس تم تخفيضه إلى 50 بالمئة، لافتا إلى أنه تم تخفيض أحمال محطة العليان من 40 ميجاوات إلى 17 ميجاوات، لعدم توفر الزيوت، فيما قامت محطة السعدي في وقت سابق بتخفيض احمالها من 55 ميجاوات الى 9 ميجاوات لعدم وجود الفلترات.

 

ترك الرد